ما هي عاصمة ايسلندا ؟

مدينة ريكيافيك هي عاصمة ايسلندا كما انها اكبر مدينة في ايسلندا، وهي تقع في جنوب غرب ايسلندا، على الشاطئ الجنوبي ، ويبلغ عدد سكانها حوالي 120،000 الف نسمة (واكثر من 200،000 في منطقة العاصمة)، ويعتبر جوهر النشاط في ايسلندا معتمد على الثقافة والاقتصاد والحكومة .

 

ومدينة ريكيافيك هي اكثر من مجرد وجهة ، فهي مكان من الاماكن المثيرة والتي يحيط بها المناظر الطبيعية التي لا تصدق، فاذا حالفك الحظ في الذهاب الى هناك فيمكنك القيام بعدد لا يحصى من المغامرات ومشاهدة مجموعة من العجائب الطبيعية هناك .

 

وفي هذا المقال ستجد كل ما تحتاج لمعرفته حول مدينة ريكيافيك والتجول داخلها والكثير من المعلومات التي ستجعل من مدينة ريكيافيك هي الافضل على الاطلاق .

 

حدود مدينة ريكيافيك :

ما هي عاصمة ايسلندا ؟

عاصمة ايسلندا

تتميز منطقة ساحل ريكيافيك بالخلجان، والمضايق، والجزر ، وتقع مدينة ريكيافيك معظمها في شبه جزيرة سيلتجارنارنيس، وتعتبر مدينة ريكيافيك هي مدينة الانتشار وعادة ما تكون متباعدة المنازل على نطاق واسع، كما انها متباعدة على نطاق واسع في الاحياء السكنية الخارجية .

 

الطبيعة المناخية في مدينة ريكيافيك :

ما هي عاصمة ايسلندا ؟

عاصمة ايسلندا

من الصعب للغاية بل هو من المستحيل، توقع ما سيكون الطقس في مدينة ريكيافيك ، فاذا كنت لا تحب الطقس في الوقت الحالي، ليس عليك سوى الانتظار خمس دقائق فقد يقولون الناس في بعض الاحيان في ايسلندا هناك مؤشر قوي على التباين القوي للمناخ الآيسلندي، حيث يمكن للمرء ان يتعرض احيانا الى الفصول الاربعة في يوم فتجد اشعة الشمس ودرجات حرارة معتدلة مع الرياح ودرجات الحرارة الباردة والامطار والثلوج ودرجات الحرارة تحت الصفر .

 

ويرجع هذا الى موقع ايسلندا على الحدود بين القطبين الشمالي والبحار المعتدلة، والكتل الهوائية الباردة في منطقة القطب الشمالي والكتل الهوائية الدافئة في خطوط العرض الادنى ، ولكن جميع المسافرين يريدون ان يعرفوا مقدما الظروف المناخية من اجل تنظيم رحلة جيدة لهم في المستقبل ، وهنا يمكن ان يكون متوسط درجات الحرارة او هطول الامطار علامة تساعدك على الحصول على فكرة جيدة عن هذه المسألة ، وفي العموم نجد فصل الشتاء في ايسلندا معتدل نسبيا ، وذلك لان مدينة ريكيافيك تتمتع بمناخ قاري شبه قطبي رطب مع صيف بارد وليس لديها موسم جفاف .

 

اهم المعالم الموجودة في مدينة ريكيافيك :

ما هي عاصمة ايسلندا ؟

عاصمة ايسلندا

مدينة ريكيافيك هي مدينة المغامرة، ويمكنك خلال الزيارة محاولة اكتشاف كنوزها المخفية لوحدك، او يمكنك فعل ذلك كفريق واحد مع بعض السكان المحليين، ومدينة ريكيافيك هي الوجهة لانطلاق معظم الجولات في جميع انحاء الريف المثيرة، مثل جولة في الدائرة الذهبية، او يمكنك تذوق بعض الاطباق في المدن او الذهاب لركوب طائرة هليكوبتر ذات مناظر خلابة في المدينة حيث يمكنك مشاهدة معالم المدينة او يمكنك ايضا اختيار الذهاب ببساطة في جولة سيرا على الاقدام لاستكشاف هذه المدينة الملونة والغريبة ، ومن اهم المعالم الموجودة في مدينة ريكيافيك :

 

1. البحيرة الزرقاء :
تبعد البحيرة الزرقاء حوالي 30 ميلا الى الجنوب الغربي من ريكيافيك، وهي واحدة من مناطق الجذب السياحية الاكثر شعبية في آيسلندا، فهذا المنتجع المعدني الحراري يعطي نظرة لازوردية من الماء والبخار اللذان يتصاعدان من سطحه، وتتلقى البحيرة الزرقاء جاذبية لحوالي 700،000 زائر سنويا، وهذا تقريبا ضعف عدد سكان البلد برمتها .

 

2. الاضواء الشمالية :
الشفق القطبي الشمالي (او اورورا بورياليس) يمكن ان يكون مشهد غريب تقريبا ، وهو يشبه صورة دوامات الزمرد الخضراء التي تلون السماء ، ولكن العلماء لديهم تفسير ممل لهذا العرض الضوئي الطبيعي الهائل ، فهم يقولون انه عبارة عن تصادمات بين الجسيمات المشحونة كهربائيا من الشمس والتي تدخل الغلاف الجوي للارض، لذلك يعتبر هذا المشهد خلاب جدا ، والكثيرون يزورون ريكيافيك في فصل الشتاء، لكي يروه .

 

3. متحف ايسلندا الوطني :
هذا المتحف التفاعلي يحكي تاريخ ايسلندا، بدءا من الطقوس الوثنية، وينتهي بالموضة المعاصرة ، وايضا يمكنك هناك ان ترى امور اخري مشوقة وسماع العديد من تجارب الاشخاص التاريخية في الحياة .

 

4. كنيسة هالجريمسكيركجا :
اطول واكبر كنيسة في ايسلندا وهي ايضا الموقع الاكثر تصويرا ، وسميت بهذا الاسم في القرن ال17 ، واخذت هذه الكنيسة ما يقرب من 50 سنة كاملة في عملية البناء ابتداء من عام 1945 .

 

5. لؤلؤة بيرلان :
لؤلؤة بيرلان هي عبارة عن مجمع عصري مكون من خمسة طوابق للجذب السياحي، ويضم هذا المكان مطعما ومقهى،  وحديقة ومتحف ويوجد المطعم في الطابق العلوي لكي يظهر بطريقة عرض مذهلة للمدينة والجبال .

 

السياحة في مدينة ريكيافيك :

ما هي عاصمة ايسلندا ؟

عاصمة ايسلندا

يعتبر افضل وقت لزيارة مدينة ريكيافيك هي في ايام الصيف التي تجعل من المكان ذات متعة كبيرة ، فيمكنك زيارة مدينة ريكيافيك بين شهري يونيو واغسطس، ولكن اذا كنت تريد ان ترى الشفق القطبي الشمالي، فافضل وقت هو الذهاب في فصل الشتاء، ويجب ان نضع في اعتبارنا، انها ظاهرة من الصعب جدا التنبؤ بها ، فاذا كنت مهتم لرؤية ذلك ، فيمكنك الذهاب الى هناك في عطلة اطول لكي تصل الى موعد التوقعات لهذه الظاهرة .

 

ومدينة ريكيافيك لديها الكثير من الحياة في مثل هذه المدينة الصغيرة ، وكم يوما ستحتاج للعطلة يعتمد على ما تريد من عطلتك ، فستكون عطلة نهاية الاسبوع كافية لرؤية المعالم السياحية في المدينة، ومع ذلك، اذا كنت ترغب في التمتع باي من الرحلات السياحية في ايسلندا، او تريد ان تتمتع بالحياة الليلية والموسيقى في العاصمة، فقد يكون اسبوعا غير كافيا .

 

التركيبة السكانية والديانة واللغة في مدينة ريكيافيك :

ما هي عاصمة ايسلندا ؟

عاصمة ايسلندا

مدينة ريكيافيك هي من المدن الاكبر والاكثر سكانا في ايسلندا، وتحتوي على الاقليات العرقية الاكثر شيوعا من البولنديين ، والدنماركيين  وغيرهم ، كما انه يتوافد الى هذه المدينة الالاف من السياح والطلاب، وغيرهم من المقيمين مؤقتا، والذي في بعض الاحيان يفوق عدد المواطنين في وسط المدينة .

 

اما عن الديانات فلن تصدق عندما تعلم انه هناك 41 من الديانات المسجلة في ايسلندا ، وفي البداية كانت الوثنية النرويجية عي التي تمثل الديانة في القرن التاسع في ايسلندا ، حتي تحولت الى المسيحية حوالي 1000 ميلاديا ، والجماعات المسيحية في الكنيسة الوطنية لآيسلندا هي التي تأخذ الجزء الاكبر، فيشكلون حوالي 76.2٪ وهناك العديد من الديانات الاخري ، ونجد فقط 16608 شخص لا دين لهم ، وهذا يجعل من الواضح ان ايسلندا واحدة من اكثر البلدان المتتعدة في الاديان على هذا الكوكب .

 

وايسلندا كانت جزيرة معزولة جدا ومتجانسة لغويا تاريخيا، ولكنها لم تكن المنزل لعدة لغات ، وكانت اللغة الام للكثير من اوائل الايسلنديين، هي اللغة الايسلندية او اللغة الاسكندنافية ، وطرق التجارة الشمالية جلبت اللغة الالمانية ، والانجليزية ، والهولندية ، والفرنسية ، فهناك بعض التجار والرجال الدين استقروا في ايسلندا على مر القرون، وتركوا بصماتهم على الثقافة، حتي انهم اثروا على لغة التجارة بشكل رئيسي، واللغة الآيسلندية ليست فقط لغة وطنية، ولكنها الآن اللغة الرسمية في ايسلندا بحكم القانون رقم 61/2011، الذي تبناه البرلمان في عام 2011،وخلال فترة حكم الدنماركيين ، كانت اللغة الدنماركية لغة اقلية في ايسلندا،على الرغم من ان هذه الايام يتحدث بها عدد قليل من المهاجرين .

 

ودراسة اللغة الانجليزية و الدنماركية يعتبر الزامي للطلاب في المدارس الالزامية ، وايضا جزءا من العديد من البرامج الدراسية للمرحلة الثانوية، وبالتالي ستجد ان الكثير على معرفة باللغتين على نطاق واسع .

مقالات مميزة :