علامات تثير القلق خلال الشهور الاولى من الحمل

كل سيدة تتوقع ان الحمل هو لحظة عاطفية ومثيرة، ولاسيما اذا كان هذا هو طفلك الاول ، ولكنك ستبدأين مع كل هذا الشعور تلاحظين وجود الكثير من التغيرات التي تحدث في جسمك ، والكثير منها سيكون من الطبيعي تماما ان يحدث ، فمعظم النساء لديهن حالات حمل صحي ولا تدعو للقلق .

ومع ذلك، هناك بعض الاعراض التي تظهر عليكي ان توليها اهتماما اكبر وخاصة في الاشهر الاولي ، فعلى سبيل المثال، الاعراض التي قد تحدث في وقت مبكر مثل الغثيان، والقليل من النزيف الطفيف والافرازات المهبلية ، قد تكون في بعض الحالات غير عادية، فيمكن ان تعني ايضا ان هناك مشكلة ، لذلك يجب عليكي استدعاء الطبيب لمساعدتك ، فلا بأس في التحدث الي طبيبك في اي وقت اذا شعرتي بالقلق بشأن ما يحدث وما تشعرين به ، فهو سيساعدك في استبعاد اي مخاطر وتجنب الكثير من المتاعب ومعرفة كيفية الاعتناء بنفسك .

ومن المشاكل التي قد تحدث في الشهور الاولي من الحمل ، وتستدعي الذهاب الي الطبيب :


النزيف المهبلي :
قد يعتبر النزيف الطفيف هو امر طبيعي فهو عرض من اعراض الحمل المبكرة ، ولكن وجود نزيف حاد قد يكون علامة على الاجهاض او وجود مشكلة اخري كالحمل خارج الرحم ، فاذا استمر هذا النزيف السئ لفترة فهذا يمكن ان يكون علامة على تهديد بالاجهاض وخاصة اذا شعرت الحامل بنزيف حاد وانخفاض الآلام في البطن، قد يكون هذا علامة على الحمل خارج الرحم ، وبالفعل قد يكون له مضاعفات خطيرة قد تحدث عندما تنغرس البويضة الملقحة خارج الرحم، في قناة فالوب .

وهنا كل ما ما يجب عليكي القيام به هو استدعاء الطبيب ، وطبيبك من المحتمل انه سيقوم  بعمل الموجات فوق الصوتية، لكي يري ما هي المشكلة ، فقد تكون معظم البقع التي تنزل او النزيف نفسه لا يكون خطيرا ، ولكن لا تتجاهلينه اذا كان يرافق هذه البقع نزيف شديد او الم شديد في البطن .


الافراط في الغثيان والقيء :
من الطبيعي ان يكون لديك بعض الغثيان والقيء خلال فترة الثلث الاول من الحمل، فمعظم النساء الحوامل يمرون بذلك ، ولكن اذا كان هذا الشعور يأتي شديد او يجعلك تشعرين بالجفاف ، ولا تستطيعين الاحتفاظ باي ماء او اي سوائل لمدة اطول من 12 ساعة، فعليكي اذا الاتصال بطبيبك علي الفور ، فالقئ المستمر يوما بعد يوم دون توقف يمكن ان يؤدي الى فقدان الوزن، والدوخة المستمرة ، والجفاف، وهنا يصبح الامر فيه خطورة عليكي وعلي طفلك ، وما يجب عليكي القيام به ان تخبري طبيبك ، فقد تحتاجين الى دخول المستشفى لعلاج الجفاف، واخذ العديد من الادوية المتاحة للسيطرة على الغثيان .


ارتفاع درجة حرارتك :
من الوارد ان تصيبك حمى تصل الي اكثر من 38 درجة مئوية خلال فترة الحمل ، وهذه الحمي قد تكون خطيرة ، وهذا يعني ان هذه الحمي يمكن ان تكون علامة على الاصابة بشئ ما خطير، والذي يمكن بدوره ان يؤثر على الطفل ، والحمى اثناء الحمل تترافق مع طفح جلدي والآلام في المفاصل ، وهذه الاعراض مع الحمي تعني علامة على الاصابة بامراض مثل الفيروس المضخم الذي يصيب الخلايا ، او التوكسوبلازما، او البارفو ، وما يجب عليكي القيام به هو الابلاغ عن اي عرض قد تكتشفينه من اعراض الحمى بالاضافة الى عدوي الجهاز التنفسي العلوي، او اذا لاحظتي آلالام غير مألوفة في الجسم، او انكي تصابين باعراض شبيهة بالانفلونزا ، فيجب ان تقولي كل هذا ، ومن الضروري ان تحصلي علي لقاح الانفلونزا بشكل منتظم كل سنة .


الافرازات المهبلية والحكة :
بعض الافرازات المهبلية اثناء فترة الحمل قد يكون امر طبيعي ، ولكن في بعض الحالات، قد تكون هذه الافرازات علامات لعدوى ، ولكن لا تقلقي فيمكن علاج هذه العدوي ، وقد تكون هذه الافرازات المهبلية ناتجة عن الامراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي ، فلا تهملي المسألة ولا تشعرين بالخجل كالكثير من السيدات ، فاذا صاحبت هذه الافرازات المهبلية حكة شديدة ، فيجب ان تذهبي بدون شك الي الطبيب لان لو كان هناك وجود عدوى، وانتي لم تعالجينها فيمكن هذا ان يضر بالطفل ، وتذكري دائما انه اي شئ تقومين به يكون له نتائج هامة في الحمل .


ألم او حرقان اثناء التبول :
هذا يعني انه يمكن ان يكون هناك التهاب في المثانة او التهابات في المسالك البولية، واذا تركتيها بدون علاج، فانه يمكن ان يؤدي ذلك الى امراض اكثر خطورة والعدوى مما يتسبب في الولادة قبل الاوان ، فما يجب القيام به ، هو الذهاب الي الطبيب للتأكد من انه ليس هناك عدوي ، واذا اكتشف انه هناك عدوى، فعلاج هذه العدوي يمكن ان يخفف الكثير من الالم والحرقان ، ويساعد ايضا على ضمان حمل صحي .


ألم في الساق :
هذا لن يحدث في معظم حالات الحمل ، ولكن قد يكون الحمل هو فرصة اكبر لتطوير تجلط الدم ، فاحذري هذا دوما ، فجلطة الدم عادة ما تأتي في الساق اثناء الحمل مما  قد يؤدي الى الالم او التورم ويمكن ان يؤدي الى تجلط الدم الذي ينتقل الى الرئة، والذي يمكن ان يكون قاتل لكي ولطفلك ايضا ، واذا تطورت المسألة دون تدخل الطبيب يحدث تجلط للدم في المخ مما ينتج عنه الصداع الشديد ، ولكن هناك اسباب اخرى محتملة للصداع اثناء الحمل ، وما يجب عليكي القيام به حقا ، هو الذهاب الي الطبيب خاصة واذا كان لديك تاريخ من الجلطات الدموية، او اذا كنتي يحدث لكي صداع شديد ولا يتوقف .


تدهور حالة الامراض المزمنة :
هناك الكثير من النساء الذين لديهم امراض مزمنة وبعضها يتطلب شروط طبية وخاصة اثناء فترة الحمل مثل مرض الغدة الدرقية ، ومرض السكري ،وارتفاع ضغط الدم، وامراض الربو، وفي الواقع ان الحمل مع هذه الامراض يتطلب الملاحظة الشديدة لاية تغيرات في حالة الحامل خلال فترة الحمل ، وهذا يعني انه يجب عليكي ان تراقبي مرضك المزمن عن كثب ، فاذا لم تستطيعي السيطرة عليه بشكل جيد، فيمكن لهذا ان يكون له عواقب وخيمة لصحتك وصحة طفلك ، فعلى سبيل المثال، اذا كان لديك هرمون الغدة الدرقية مرتفع جدا او منخفض جدا ، يمكن ان يكون هناك خطر متزايد للاجهاض ، او اذا كان لديكي مستويات السكر في الدم غير خاضعة لرقابة مشددة، قد يكون هناك خطر متزايد لحدوث تشوهات للجنين او الاجهاض .

واخيرا ، احب ان اوضح لكي ان الشرط الاساسي لنجاح الحمل هو وجود الخط الاحمر، والذي ينبغي متابعته بدقة ، فبالرغم من ان معظم النساء يكون حملهم صحي، ولا يوجد به اية مشاكل ، يوجد نساء اخريات يتعرضون للاجهاض نتيجة سلبيتهم ، فالايجابية مع مثل هذه المشاكل هي افضل الاشياء علي الاطلاق لكل من الام وطفلها ، لذلك عليكي من التأكد من انكي تحصلين علي الرعاية المطلوبة ما قبل الولادة ، وايضا النظام الغذائي الصحي ، والحصول علي الراحة المناسبة واخذ الفيتامينات الواجب عليكي اخذها ما قبل الولادة استعدادا لاستقبال مولودك .

مواضيع مميزة :