كيفية وقف سلوك القطط المجنون

هل تتجول القطط فجأة في جميع أنحاء المنزل أو تحصل على دفعة من الطاقة ليلا من المواء؟ قد يفاجئك سلوك القطط المجنون هذا، ومن المؤكد أن لغة جسد القطط ليست سهلة القراءة مثل لغة الكلب، وإذا كنت تتساءل لماذا، فجأة، تتصرف القطط بشكل غريب الأطوار، فهناك بعض التفسيرات المحتملة.

 

لماذا القطط تتصرف بجنون؟
بغض النظر عن السلالة، فإن كل القطط تمر بلحظات عندما تجري عبر الغرفة، وتموء مثل المجنون، وتتصرف كما لو كانت في مضمار سباق يتم مطاردتها، وتندفع أسرع وأسرع، وتنظر في كل مكان ثم تتوقف فجأة في مساراته، ويشار إلى هذا السلوك الجامح أحيانا باسم جنون منتصف الليل عندما يحدث في الليل، وقد تستمتع القطط بنشاط جامح أو تقفز على سريرك أو قدميك أو مرفقيك أو شعرك أو وجهك لتنضم إلى المرح، وتختلف أسباب هذا السلوك الجامح والممتع أحيانا.

الغريزة المفترسة لدى القطط:
القطط حيوانات مفترسة طبيعية، حيث تحتفظ القطط المنزلية بهذه الغريزة إلى حد ما، وفي بعض الأحيان، قد تقوم القطط التي تتصرف بجنون بسلوكيات الصيد أو مناورات القتال أو تقنيات الهروب، ولا تزال قطط المنزل التي لا يتعين عليها البحث عن طعامها بحاجة إلى حرق طاقتها المكبوتة، وقد يكون ذلك في شكل سلوك مجنون، والألعاب مثل فئران النعناع البري، ومؤشرات الليزر، وألغاز الطعام، وعصا الريش تشجع القطط على استخدام غرائزها الطبيعية للإمساك، والمطاردة، والقفز، وهذا التمرين مهم بشكل خاص لقطتك إذا لم تقضي وقتا في الهواء الطلق.

 

الغريزة الليلية لدى القطط:
قد يكون سبب آخر لسلوك قطتك المجنون هو أن بعض القطط تكون ليلية وتصبح أكثر نشاطا في الليل، وإذا لم تحصل القطط على تمارين كافية أثناء النهار فقد تتصرف بشكل جنوني بشكل خاص، وتقضي العديد من القطط المنزلية أيامها بمفردها في الداخل بينما يكون أفرادها في العمل، وعندما يعود صاحب القطط إلى المنزل في المساء فقد تكون القطط نشطة للغاية وترغب في اللعب، وإذا لم يكن لديها منفذ لكل هذه الطاقة فقد تظهر على القطط بعض التصرفات الجنونية، والقطط نشطة بشكل خاص.

 

شيخوخة القطط:
إذا كان لديك قطط كبيرة في السن فمن الممكن أن تتصرف بجنون بسبب بعض الخلل الإدراكي أو الشيخوخة، وعندما يتقدم الحيوان الأليف في العمر، قد يبدأ دماغه في العمل بشكل مختلف ويجعله يظهر سلوكا غريبا دون سبب واضح.

 

براغيث القطط:
أحيانا تتصرف القطط بجنون وتبدو كما لو أن شيئا ما يعضها بشكل متقطع لأنها مصابة بالبراغيث، وخاصة عندما يتعلق الأمر بالمواء، ويمكن أن تكون قطتك شديدة الحساسية للدغات البراغيث أو ببساطة تعاني من حكة في مكان لا يمكنها الوصول إليه، وإذا كنت تشك في إصابة القطط بالبراغيث فقم بمعالجة جميع الحيوانات ذات الفراء في المنزل بمنتج موصوف خصيصا للقطط مصمم لقتل البراغيث والوقاية منها.

 

ويجب عليك أيضا مراجعة الطبيب البيطري لتحديد ما إذا كانت هناك أي عدوى جلدية ثانوية ناتجة عن الحساسية من البراغيث التي تحتاج إلى العلاج، وستحتاج أيضا إلى معالجة البيئة عن طريق التنظيف بالمكنسة الكهربائية وغسيل الملابس واستخدام بخاخات المنطقة أو قنابل البراغيث إذا أوصى الطبيب البيطري بذلك، وبمجرد زوال البراغيث يجب أن تتوقف القطط عن هذا السلوك.

 

متلازمة فرط الحس عند القطط:
تعد متلازمة فرط الحس لدى القطط (FHS) سببا نادرا وراء تصرفات القطط بجنون، على الرغم من أنها تؤثر على القطط الناضجة في أغلب الأحيان والسبب غير معروف وناقش إمكانية متلازمة فرط الحس مع طبيبك البيطري إذا لاحظت ما يلي:

* يبدو أن جلد ظهر قطتك يتموج أثناء الجري.

* تعض القطط بشكل متكرر ظهرها فوق ذيلها حتى بعد أن تعالجها بشكل صحيح من البراغيث.

* إن الملاعبة في قاعدة ذيل القطط أو ظهرها تحفزها على العناية بالمنطقة أو خدشها أو عضها بشكل مفرط ثم الجري حول المنزل بجنون.

 

الخطوات التالية:
في بعض الأحيان يكون من الصعب أن تعرف بالضبط ما الذي تسبب في انزلاق قطتك إلى البرية فجأة، وبصراحة يصعب تفسير القطط، ويفهم الكثير من الناس أصوات الكلاب الأساسية وسلوكياتها ولكنهم لا يتعرفون على سلوكيات القطط الأساسية، فللكلاب وجوه معبرة ولغة جسد يسهل تفسيرها بدقة، وإنهم يهزون ذيولهم ويصدرون أصواتا مختلفة لتنبيه الآخرين بمزاجهم، وغالبا ما يتبعون الأوامر الأساسية لإرضاء الناس، ومن ناحية أخرى، تعرف القطط عادة بغموضها العاطفي وسلوكها المتقلب، ومع ذلك، هناك اعتقاد متزايد بأن القطط لها نفس التعبيرية مثل الكلاب، والمشكلة هي أن الناس ببساطة يسيئون فهم أو لا يرون ماذا أو كيف تحاول قططهم التواصل.

 

تعلم قراءة القطط:
عندما يتعلق الأمر بالقطط، يمكن أن تعني موجات المواء والذيل عددا من الأشياء المختلفة، اعتمادا على الموقف، ومع كل خرخرة أو عواء أو حتى وميض تحاول القطط بالفعل التواصل معك، والمشكلة هي معرفة ما تقوله، ويقول الخبراء أن هناك شيئا يمكن الاستفادة منه من محاولات التواصل هذه، على سبيل المثال، تعلم قراءة لغة جسد قطتك يمكن أن يقوي علاقتك بها ويسمح لك بأن تصبح أكثر فاعلية في الاستجابة بشكل مناسب لاحتياجاتها.

 

تختلف كل قطة عن القطط الأخرى، لذا فإن أفضل ما يمكنك فعله للبدء هو مراقبة قطتك، قم بتدوين ملاحظات ذهنية عن البيئة والظروف السائدة عند حدوث السلوك المجنون، وانتبه إلى لغة الجسد والألفاظ والوقت من اليوم وما فعلته قطتك، وهل القطط تأكل للتو أو تعتني، أو تخدش ظهرها؟ هل كان هناك مواء مرح قبل أن تدخل قطتك إلى الغرفة الأخرى؟ مع مرور الوقت والمراقبة الدقيقة، ستبدأ على الأرجح في تجميع مسببات جنون القطط في مواقف مختلفة، وسيساعدك هذا على فهم ما هو طبيعي لقطتك ومتى يمكن أن يكون أي سلوك غير عادي من أعراض مشكلة طبية تستحق التحقيق مع الطبيب البيطري.

مواضيع مميزة :