لماذا الدب القطبي لديه فراء أبيض؟

من منا لا يحب الدب القطبي الكبير الأبيض في الشمال؟ يعتبر الدب القطبي في الجزء العلوي من السلسلة الغذائية وهو حيوي لصحة البيئة البحرية في القطب الشمالي، ومهم لثقافات واقتصادات شعوب القطب الشمالي، وتعتمد حياة الدب القطبي كليا على البحر، ومصدر غذائه الرئيسي، والمكان الذي يقضي فيه معظم حياته، ولكن مع ارتفاع درجة حرارة المناخ يذوب هذا الجليد مما يهدد الدب القطبي، وهنا ألقِ نظرة على بعض الحقائق المثيرة للإهتمام حول الدب القطبي.

 

1- لماذا يمتلك الدب القطبي فراء أبيض؟
يتمتع الدب القطبي بفراء أبيض حتى يتمكن من التمويه في بيئته، ومعطفه مموه جيدا في بيئات القطب الشمالي بحيث يمكن أن أقرب أحيانا على شكل انجراف ثلجي، ومن المثير للإهتمام أن معطف الدب القطبي لا يحتوي على صبغة بيضاء، وفي الواقع، جلد الدب القطبي أسود وشعره أجوف، ولديه طبقة سميكة من دهون الجسم، والتي تحافظ على دفئه أثناء السباحة، ومعطف مزدوج الطبقات يعزله عن هواء القطب الشمالي البارد.

 

2- ماذا يأكل الدب القطبي؟

الدب القطبي هو أكثر أفراد عائلة الدب آكلة للحوم، ويتغذى بشكل أساسي على نظام غذائي من الفقمة الحلقية لأنها تحتاج إلى كميات كبيرة من الدهون للبقاء على قيد الحياة، ويمكن أن تحتوي معدة الدب القطبي على ما يعادل 15٪ إلى 20٪ من وزن الجسم، ويمتص جهازه الهضمي ما يقرب من 84٪ من البروتين و 97٪ من الدهون التي يستهلكها.

 

3- ما مدى نجاح صيد الدب القطبي؟

من الطرق الشائعة للصيد من قبل الدب القطبي أن يظل الدب ثابتا تماما بجوار فتحات تنفس الفقمة، وينتظر لساعات أو حتى أيام حتى تطفو الفقمة للهواء، والفقمات زلقة ومصممة جيدا للهروب من الدب القطبي، و قد يصطاد الدب القطبي واحدا أو اثنين فقط من الفقمات العشرة التي يصطادها اعتمادا على الوقت من السنة والمتغيرات الأخرى.

 

4- هل الدب القطبي سباح جيد؟

يعتبر الدب القطبي سباح موهوب ويمكنه الحفاظ على وتيرة ستة أميال في الساعة عن طريق التجديف بمخالبه الأمامية وإبقاء أرجله الخلفية مسطحة مثل الدفة، والكفوف مكشوفة قليلا لمساعدته على السباحة، ويصنف الدب القطبي في الواقع على أنه ثدييات بحرية لأنه يقضي معظم حياته على الجليد البحري في المحيط المتجمد الشمالي.

 

5- لماذا يحب الدب القطبي أن يحافظ على نظافته؟
يحب الدب القطبي أن يحافظ على نظافته لأنه يساعد في عزل فرائه، والفراء المتسخ، والمتعثر، والمبلل لا يعمل بشكل جيد كعازل، وبعد التغذية، عادة ما يغسل الدب القطبي نفسه بالسباحة أو التدحرج في الثلج، وهو أيضا يتدحرج في الثلج ليبرد، وعلى الرغم من الظروف القاسية لبيئته، يمكن أن يكون الدب القطبي عرضة لارتفاع درجة الحرارة.

 

6- ما هو حجم الدب القطبي عند ولادته؟

يبلغ حجم الدب القطبي حجم خنزير غينيا البالغ عند ولادته، وعادة ما تلد الأمهات توائم، ويعيش الأشبال مع أمهاتهم لمدة 28 شهرا تقريبا، ويبلغ طول الذكور بشكل كامل حوالي ثمانية إلى تسعة أقدام من الأنف إلى الذيل، والإناث حوالي ستة إلى سبعة أقدام، وعمره الإفتراضي حوالي 20-25 سنة.

 

7- أين يعيش الدب القطبي؟
يعيش الدب القطبي في القطب الشمالي على المياه المغطاة بالجليد، ويعتمد الدب القطبي على الجليد البحري للوصول إلى الفقمات التي تعد المصدر الأساسي للغذاء، وكذلك للراحة والتكاثر، وينقسم إجمالي عدد الدب القطبي إلى 19 وحدة أو مجموعات سكانية فرعية، وستين في المئة من السكان الفرعيين في كندا، وهناك ما بين 22000 و 31000 دب قطبي في البرية.

 

8- ما هي أكبر التهديدات التي تواجه الدب القطبي؟

يعد فقدان موطن الجليد البحري أكبر تهديد لبقاء الدب القطبي على قيد الحياة، وبسبب الخسارة المستمرة والمحتملة لموائله البحرية الناتجة عن تغير المناخ، تم إدراج الدب القطبي على أنه من الأنواع المهددة بالإنقراض في الولايات المتحدة بموجب قانون الأنواع المهددة بالإنقراض في مايو 2008، وتشمل التهديدات الرئيسية الأخرى صراعات الدب القطبي البشري، والإفراط في الحصاد والتأثيرات الصناعية.

 

ونظرا لأن تغير المناخ يجبر الدب القطبي على قضاء وقت أطول على الشاطئ، فإنه يتواصل في كثير من الأحيان مع المجتمعات الساحلية في القطب الشمالي وغيرها من العاملين في القطب الشمالي، ومن المتوقع أن يزداد عدد المنشآت والعمليات البترولية البحرية في القطب الشمالي، ومن المحتمل أن يؤثر هذا على الدب القطبي وموائله بعدة طرق، وقد يكون ملامسة الزيت المنسكب قاتلا للدب القطبي وسيؤثر تسرب الزيت على السلسلة الغذائية بأكملها.

 

9- لماذا يعتبر الدب القطبي مهم؟
يحتل الدب القطبي المرتبة الأولى في السلسلة الغذائية وله دور مهم في الصحة العامة للبيئة البحرية، ولآلاف السنين، كان الدب القطبي أيضا جزءا مهما من ثقافات واقتصادات شعوب القطب الشمالي، ونظرا لأنه يعتمد على الجليد البحري في وجوده، فهو يتأثر بشكل مباشر بتغير المناخ وهو بمثابة مؤشر هام للأنواع.

 

10- ما الذي يفعله الصندوق العالمي لحفظ الطبيعة لحماية الدب القطبي؟

من المهم معرفة أكبر قدر ممكن عن الدب القطبي من أجل حمايته بشكل أفضل، وتتمثل إحدى الطرق التي يقوم بها الصندوق العالمي لحفظ لطبيعة في القيام بذلك من خلال جمع الحمض النووي البيئي من آثار أقدام الدب القطبي المتبقي في الثلج، ويفرز الحيوان بشكل طبيعي الحمض النووي من خلال برازه وجلدا وشعره الذي يمكن للعلماء استخلاصها من عينة من الماء أو التربة.

 

وسيكون أخذ عينات الحمض النووي أسرع وأرخص وأقل توغلا من الطرق التقليدية المستخدمة لرصد التجمعات ولديها إمكانات كبيرة لتطبيقها على مجموعة واسعة من التنوع البيولوجي، بما في ذلك معظم أنواع الثدييات، وكذلك الطيور والزواحف والبرمائيات والحشرات والنباتات وحتى البكتيريا والفيروسات.

 

يعالج الصندوق العالمي لحفظ الطبيعة تغير المناخ، ويحد من النزاعات، ويراقب السكان، ويقلل من الآثار الصناعية، ونجح الصندوق العالمي للطبيعة في الدعوة إلى إنشاء خطة دولية لإدارة الدب القطبي، ويدعم الصندوق العالمي لحفظ الطبيعة المشاريع المجتمعية في ألاسكا وروسيا مثل فرق دوريات الدب القطبي المحلية، وتحسين الإضاءة بالقرب من الأماكن العامة، والسياج الكهربائي، وحاويات تخزين الطعام المقاومة للدببة، وخطط التحذير عندما تدخل الدببة المجتمعات للمساعدة في الحد من الصراع والحفاظ على المدن والدببة آمنة.

مواضيع مميزة :