اسباب وعلاج الحمي عند الاطفال

الحمى عند الاطفال هي ارتفاع درجة الحرارة اكثر من 37.5 درجة مئوية. اذا بلغت درجة الحرارة 38 درجة مئوية فان ذلك يعد دليلا على المرض , وتذكري الحمي امر شائع جدا عند الاطفال وبالرغم من انها تخيف الكثير من الامهات والاباء الا انها مؤشر جيد  فهي اشارة على عمل جهاز المناعة بصورة جيدة و قيام الجسم بعمليات مناعية اكثر فاعلية .

اذا احسست ان وجه طفلك ساخن عند لمسه او بدا احمر او متورّد فقد يكون مصابا بالحمى . يمكنك التحقق من درجة حرارته باستخدام ميزان الحرارة .

يجب ان تعلمي ان رد فعلك امام ارتفاع درجة حرارة طفلك لابد ان يعتمد على عمر طفلك وقراءة درجة حرارته , فان كان عمر طفلك اقل من 3 اشهر فيجب ان تشعري وقتها بالخوف ، وذلك بسبب احتمال اصابته بعدوى بكتيرية خطيرة. وذلك لان الطفل في هذا العمر جهازه المناعي لم يكتمل بعد .

ماهي اسباب الحمي عند الاطفال ؟

بداية اهم ما يجب فعله هو الادراك ان الحمى بحد ذاتها ليست مرضا, انما هي عرض قد يكون سببها امراضا معينة مثل الاسهال, الانفلونزا , التهاب الاذن , مرحلة ظهور الاسنان , امراض الجهاز التنفسي وغالبا مايصاب الاطغال بالحمي بعد تلقي التطعيمات .

وهناك اسباب تسبب ارتفاع في درجة الحرارة ولكن ارتفاع طفيف وسرعان ما يزول مثل : اللعب لفترة طويلة ، او التعرض للانفعال كالبكاء الشديد .

كما ان هناك نوعين من الحمي :

حمي بسبب عدوي بكتيرية , وحمي بسبب عدوي فيروسية .

والفرق بينهم ان الحمي الفيروسية تحدث عندما يحارب الجسم مرض فيروسي و تهدأ في خلال ثلاثة ايام ففي هذه الحالة المضاد الحيوي ليس له تاثير علي الفيروسات .

اما عن الحمي البكتيرية وهي اقل شيوعا من الفيروسية , فهي تحدث عندما يحارب الجسم عدوي بكتيرية مثل التهاب الاذن والتهاب الرئة البكتيري , وهنا يجب استعمال المضاد الحيوي . واذا استمرت الحمي اكثر من ثلاثة ايام من الضروري زيارة الطبيب .

عليكم الانتباه للاحساس العام للطفل وعدم حصر الانتباه في الحمى . فاذا كان الطفل يبدو بحالة جيدة ,  والحمي غير مصحوبة باعراض اخري فلا تقلقي ، اما اذا لاحظتي علي طفلك النعاس والخمول او لم يرغب طفلك في الشرب لاكثر من ثماني ساعات ، او اذا تناول اقل من نصف الكمية التي اعتاد ان يشربها خلال الـ24 ساعة الماضية . ويشمل ذلك الرضاعة من الثدي او الزجاجة عند الاطفال الصغار مع اعراض اخري مثل جفاف الشفتين والتبول اقل من المعتاد . اعلمي ان هذه مؤشرات علي اصابته بالجفاف .

ويتم تشخيص الحمى اذا ما كانت درجة حرارة الشرج تتجاوز 38 درجة مئوية، او 37.7 للفم وتحت اللسان تحديدا ، او 37.2 لدرجة الحرارة المُقاسة تحت الابط ،  فكل مكان لقياس الحرارة له درجة مختلفة فلا يقال لما هو طبيعي في الفم انه طبيعي للابط .

قياس حرارة الطفل له عدة طرق وعدة وسائل ايضا مثل :

ميزان الحرارة الرقمي:

يعد ميزان الحرارة الرقمي سريع الاستخدام ودقيق، ويمكن استخدامه تحت الابط (استخدم ميزان الحرارة تحت الابط دوما مع الاطفال دون سن الخامسة) . ثبتي ذراع طفلك مقابل جسمه واتركي ميزان الحرارة في مكانه لفترة زمنية محددة في تعليمات الشركة المصنّعة .

ميزان الحرارة الاذني :

يتم وضع ميزان الحرارة الاذني في اذن الطفل . ويأخذ درجة حرارة الطفل في ثانية واحدة بدون ازعاج للطفل ، ولكنه غالي الثمن . قد يعطي ميزان الحرارة الاذني قراءات منخفضة عندما لا يوضع بشكل صحيح في الاذن ، لذلك اقرأي ارشادات عمل ميزان الحرارة .

ميزان الحرارة الشريطي :

والذي يوضع على جبين طفلك ، لكنه ليس وسيلة دقيقة لقياس درجة الحرارة . لانه يظهر درجة حرارة الجلد ، وليس الجسم .

ميزان الحرارة الزئبقي :

هذا الميزان الموضوع في زجاج . لم تُستخدم موازين الحرارة الزئبقية في الزجاج في المستشفيات منذ عدة سنوات ولم تعد متوفرة للشراء . حيث يمكن ان تنكسر، وتطلق شظايا زجاجية صغيرة وزئبق شديد السميّة . لا تستخدمي ميزان الحرارة الزئبقي . واذا تعرض طفلك للزئبق، احصلي على استشارة طبية فورا .

ملحوظة : من الضروري قراءة ارشادات الشركة المصنعة بعناية وتعلّمي كيفية عمل ميزان الحرارة.

الحمي عند الاطفال الرضع الاقل من ثلاثة اشهر :

تقاس درجة حرارة الطفل دون ثلاثة اشهر من العمر في الشرج فقط ، وما بين ثلاثة اشهر واربع سنوات يمكن قياس حرارة الشرج او الاذن ولا يعتمد على حرارة الابط ، ولدى من اعمارهم اكثر من اربع سنوات يمكن قياس درجة حرارة الفم او الاذن او الابط ايهما ايسر .

عند ارتفاع درجة حرارة طفلك الرضيع فيجب عمل الاتي :

اخذ درجة الحرارة كما ذكرنا الطريقة الاكثر دقة لاتخاذ درجة الحرارة عن طريق الشرج , بعد ذلك يجب ان نتصل بطبيب الاطفال الخاص بطفلك اذا كانت الحرارة اعلي من 38 درجة ويجب ان لا تعطي اي دواء بدون مناقشة الطبيب اولا . اما اذا كان الطبيب غير متاح فيجب في هذه الحالة التوجه الي اقرب طوارئ حتي وان كان في منتصف الليل .

ملحوظة : هناك انواع من الحمي تحتاج الي مجموعة اختبارات دم وبول للتاكد من عدم وجود مشاكل خطيرة ورائها .

اليكي بعض الطرق التي يمكن تنفيذها لتهدئة الحمى :

- تخفيف الملابس والاغطية , لا تظهر الانفلونزا بسبب برودة الطقس , وانما بسبب التقاط العدوى ببعض الجراثيم والبيئة الدافئة اكثر مما يجب , فهذه البيئة توفر ظروفا مناسبة لتكاثر الجراثيم , فكثير من الامهات لديها معتقد خاطئ حول ملابس الطفل وتغطيته زيادة عن الطبيعي لحمايته من البرد .

- ننقع قطعة قماش في ماء الصنبور البارد ، ثم نعصرها جيدا ونضعها على اجزاء من الجسم مثل الابطين والقدمين واليدين والفخذ لخفض درجة الحرارة .
ايضا، يمكن وضع المنشفه الباردة على الجبين والجزء الخلفي من الرقبه .

- يجب تغيير قطع القماش بانتظام بعد بضع دقائق , هذا العلاج مفيد عند التعامل مع ارتفاع في درجة الحرارة حيث يساعد على الحفاظ على درجة الحرارة تحت السيطرة .

- كما يمكن ايضا اخذ حمام ماء فاتر لاسترخاء الجسم . ومع ذلك، قد لا يكون فكرة جيدة. بالاضافة الى ذلك ، الحفاظ على اكبر قدر من الراحة لانها تساعد الجسم على مقاومة المرض .

- تهوية الغرفة حيث ينام الطفل حتى وان كان الطقس باردا في الخارج .

- نضع على جبهة الطفل كمادة مرطبة بالماء وبعض الخل , وكذلك على اليدين والقدمين ، قد يظن البعض ان هذه من الطرق التقليدية , الا انها صحيحة, اذ يميل الخل لامتصاص الحرارة عندما يجف .

-  السوائل : طريقة اخرى لخفض الحرارة لدى الاطفال وبشكل عام ، من الضروري اعطاء الطفل سوائل كثيرة. فشرب السوائل يساعد على در البول, وبذلك يصفي الجسم من السموم .

ملحوظة : لا يجب استخدام الاسبرين لان الاسبرين يسبب في حالات نادرة متلازمة Reye عند الاطفال الذين يشكون من الانفلونزا او جدري الماء. ومتلازمة Reye مرض جدّي يمكن ان يؤدي الى الموت .

اعطاء الادوية لعلاج الحمي عند الاطفال :

من الادوية المستخدمة لعلاج الحمي عند الاطفال اسيتامينوفين او الايبوبروفين ، الاسيتامينوفين يعٌطي للاطفال الاصغر من 6 اشهر ، الايبوبروفين يعُطي للاطفال الاكبر من 6 اشهر ، وكل منهما يعطي حسب الوزن وليس العمر , وهذه الادوية متاحة للشراء دون وصفة طبية وفعال للحد من الحمى بشكل مؤقت .
وتساعد كل من الاطفال والكبار لكي يشعرون بمزيد من الراحة. ولكن كوني حذرة باعطاؤه هذه  الادوية مع ادوية اخري لانها تتفاعل مع بعضها البعض ويمكن ان تضر بصحة طفلك .

مواضيع مميزة :