5 اشياء لا تعرفينها عن نوم الاطفال حديثي الولادة

عندما تلدين طفلك وتتوجهين به الي المنزل , تقومين دوما بمراقبته في كل وقت حتي وهو نائم فهذه غريزة بداخلك لا تستطيعين تغيرها فقط تريدين ان تتأكدي ان طفلك امن وسليم ولكن بعد فترة وجيزة تصبحي منهكة ومرهقة خاصة اذا كنتي أم لاول مرة ستشعرين ان هذا الكائن الجديد شديد الغرابة فالمولود الجديد مازال لا يعرف الفرق بين الليل والنهار ، فهو يستيقظ بشكل متكرر , والاستيقاظ كل بضع ساعات للرضاعة الطبيعية فيرضع حوالى من 8 الى 12 مرة في اليوم .

الاطفال الذين يرضعون من زجاجة تميل إلى تغذية اقل في كثير من الاحيان، حوالي كل 3 إلى 4 ساعات. ويرجع السبب وراء الاستيقاظ هو ان الحاجة إلى الغذاء اقوى من الحاجة إلى النوم في هذا العمر , الطفل الرضيع يكون له مراحل مختلفة من النوم  مثل النعاس، النوم الخفيف، النوم العميق، والنوم العميق جدا .

الاشهر الاولى من حياة الطفل وخاصة الثلاثة اشهر الاولي تكون اصعب شهور علي الآباء والأمهات، فلكل طفل نمط نوم مختلف والكثير من الأطفال تبدأ النوم خلال الليل (لمدة 5 - 6 ساعات في المرة الواحدة) واطفال تحب الاستيقاظ طوال الليل، ولكن ليس كل طفل مثل الاخر .

فالنوم عند الاطفال حديثي الولادة يمكن ان يكون واحد من اكثر القضايا المحيرة وخاصة لاب وام لم يسبق لهم الانجاب من قبل , فالايام الاولي بمثابة غيبوبة بالنسبة لاي اب وام وخاصة الام فلا يستطيعون حتي الاغفاء مثل بقية البشر ولكن السؤال المهم هنا  لماذا ؟

1- الاطفال حديثي الولادة لا يميزون الليل من النهار :
 

الجواب ببساطة علي هذا السؤال هو ان بعض الاطفال حديثي الولادة ينامون طوال الليل ويستيقظون طوال النهار ، فايامهم الاولي تكون معكوسة علي عكسنا تماما  ، فالطفل يستيقظ كل ساعة في الليل تقريبا ويركل بساقيه طالبا تناول الطعام هذا بالطبع يتطلب عناية كبيرة من الاب والام ولكن هذا عن تجربة شئ مرهق وصعب للغاية ويستنفذ القوي الذهنية والجسدية لان من الناحية الفسيولوجية اجسامنا بحاجة الي الراحة في فترة الليل .

ولكن ايتها الام كوني مطمئنة لان دماغ طفلك وجهازه العصبي المركزي سوف ينضج ، ودورات نومه ستتغير ومع الوقت سيستطيع الحصول على فترة نوم اطول في الليل ففي غضون شهر الي 3 اشهر سيبدأ الطفل بالتكيف مع الجدول الزمني للاسرة .

يمكنك المساعدة في هذا التكيف من خلال خلق جو هدوء ، بيئة مظلمة في الليل ، في حين انكي تفعلين العكس اثناء النهار اتركي الشمس تدخل أثناء النهار لكي يعرف الفرق بين الليل والنهار .

2- النوم لحديثي الولادة غير منتظم وغير متوقع :

في الأسابيع الاولى، معظم الأطفال لا يمكنها  البقاء نائمة لأكثر من ساعتين إلى أربع ساعات في كل مرة ، ليلا أو نهارا، وهذا خلال الأسابيع القليلة الأولى من الحياة ، ولكنهم عادة ينامون من 14 إلى 18 ساعة يوميا في الأسبوع الأول ومن 12 إلى 16 ساعة خلال الشهر الاول ، ففي دراسة أجريت مؤخرا ، كشفت ان 71 % من الامهات يقولون ان قلة النوم هو أصعب جزء من وجود الأطفال حديثي الولادة .

اما إذا كان طفلك هو واحد من هؤلاء النائمين الشاذين عن الطبيعي، سوف تتسائلين كثيرا هل هذا يعني ان هناك خطأ ما ؟ ليس بالضروره فبعض الأطفال يعانون من ظروف صحية تؤثر على طريقة نومهم فان كان لديكي مخاوف فيجب مناقشتها مع الطبيب المعالج علي الفور لكي توفري لابنك الرعاية الطبية المناسبة , ومن الممكن ان يكون هذه هي طبيعته وان ساعات نومه قصيرة في المتوسط .

كي تسهلي الامر علي نفسك يمكنك إلقاء اللوم على نقص الطاقة الخاصة بك انت وليست على الطبيعة المتقلبة لنوم طفلك ، فهناك الكثير من تجارب الامهات تشتكي ايضا من ان اطفالهم لا ينامون فقد ينامون 4 ساعات واوقات اخري قد ينامون ساعة واحدة فقط .

وهناك اطفال اخري وخاصة الاطفال حديثي الولادة لا تنام خمسة دقائق كاملة وتستيقظ وهذا مايسبب الذعر للامهات ولكن لا تنزعجي ابدا وكوني رحبة الصدر لانه من الطبيعي ان يحدث كل هذه الاشياء .

3- الأطفال حديثي الولادة لا يحتاجون السلام والهدوء لكي يناموا :

ليس هناك داعي لتهمسي بهدوء او تمشي على اطراف اصابعك اذا كان طفل حديثي الولادة نائم وذلك لان معظم الاطفال الصغار في هذه المرحلة ينامون في ضوضاء كبيرة ولا يتأثرون بشئ فهم لا يحتاجون للبيئة الهادئة كما تتخيلين ، لا تستغربين من هذا الكلام لانه منطقي جدا فقد قضي الطفل 9 اشهر في رحمك وهو مكان ليس بهادئ علي الاطلاق فاصوات نبضات قلبك والجهاز الهضمي ووظائف الجسم الاخري صوتها عالي بالطبع ولكنه برغم كل هذا كان ينام .

فعلميا حسب العديد من الدراسات اثبتت ان العديد من الأطفال حديثي الولادة لا ينامون الا وهم محاطين باصوات تسمي بالضوضاء البيضاء مثل صوت مروحة او صوت غسالة ، فتأكدي تماما انهم ببساطة لو ارادو ان يناموا سوف يفعلون ذلك مادام هم في حاجة لذلك , علي الاقل في البداية فلا داعي لاسكات الزوار .

فلا تصُدمي عندما تجدين طفلك حديث الولادة لا يتأثر بالصوت الذي حوله , خلال عاصفة رعدية قوية جدا بعض الاباء يعتقدون ان اطفالهم لا يسمعون بشكل صحيح ويفحصون اطفالهم اذ كان لديهم مشكلة في السمع ولكن التفسير الصحيح في هذه المرحلة هي ان طفلك ببساطة ينام مثل الطفل .

مع الوقت ستجدين ان طفلك قد ترك مرحلة حديثي الولادة وانتقل الي اخري لكي يحصل لنفسه علي جدول زمني ويصبح اكثر وعيا ببيئته المحيطة به , سيتغير نسبيا حيث انه سوف يشعر بحركة مشيتك بجانبه والضوضاء التي حوله وستزول مرحلة النوم في ا ي وقت فسوف تنتظم لديه الساعة البيولوجية ويفرق بين الليل والنهار ولكن ذلك بمساعدتك بالطبع .

4-الطفل الرضيع له شخصية النوم الخاصة به :

الأطفال الرضع عبارة عن لوحة فارغة وانت تكونين رسمها حيث تشكلينها علي حسب ذوقك ولكن بالطبع لكل طفل شخصيته في اثبات وجوده فبالرغم من وجود فروق فردية بين الاطفال في كيفية النوم الا انهم مثلهم مثل الكبار البالغين اوقات ينامون نوم عميق واوقات اقل حركة تيقظهم , وهناك اطفال يقاتلون كثيرا من اجل ان يناموا عن طريق البكاء والصراخ وهناك اطفال هادئين وينامون في سلام , هنا يأتي دورك في رسم اللوحة حيث مساعدتك لطفلك لكي يكون شخصيته عن طريق توفير الانماط والاساسيات الصحيحة التي تساعده علي نوم سليم ومريح . 

5- الأطفال يحتاجون الى مساحة النوم المختلف :

منذ جيل مضى ، تكونت فكرة لدي امهاتنا عن طريقة نوم الطفل عن طريق وضع بطانيات ووسائد وتجهيز السرير الخاص بالطفل بطريقة عجيبة ولكن كل ذلك قد تغير الان واتضح انه كان من الخطر علي طفلك حدوث ذلك فمن الممكن ان يختنق طفلك لا قدر الله او يشعر بارتفاع درجة الحرارة او يحدث له ضعف في التنفس بسبب الاشياء التي تحيطه , فلكي توفري لطفلك امان اكثر يجب عليكي وضعه في بيئة اكثر تنظيما واتضح عن طريق عديد من الابحاث ان اسلم وضعية لنوم طفلك هي علي ظهره مع سرير مسطح ولا شئ غير ذلك ، فقط سرير من غير وضع وسائد او بطانية قد تجدين هذا من وجهة نظرك غير مريح ولكن تأكدي فقط انكي تلبسين طفلك الملابس المناسبة وستكون هذه الترتيبات مثالية لنوم هادئ لطفلك .

مواضيع مميزة :