معلومات مدهشة عن الفهد الصياد بالصور

الفهد الصياد أو حيوان الشيتا هو أسرع حيوان بري في العالم، حيث يصل سرعته إلى 113 كم / ساعة، ويمكن أن تكون عجلة السرعة لديه من 0 إلى 100 كم / ساعة في 3 ثوانٍ فقط، وجسم الفهد الصياد مصمم للحصول على هذه السرعة الكبيرة، حيث أن لديه جسم نحيف وأرجل رفيعة طويلة، وذيل طويل، والفهد الصياد لديه فراء خشن قصير ذو لون أسمر مصفر ومغطى بالبقع السوداء الرائعة، وتساعد الخطوط السوداء التي توجد على الوجه والتي تشبه الدموع على عكس الشمس عند الصيد، ويزن الفهد الصياد البالغ حوالي 46-158 رطل (21-72 كجم).

 

 

كم عدد البقع السوداء الموجودة لدى الفهد الصياد ؟
الفهد الصياد لديه ما بين 2000 و 3000 من البقع السوداء، والتي تساعده على تمويه نفسه.

 

الفهد الصياد

أين يعيش الفهد الصياد ؟
في السابق، كان الفهد الصياد منتشرا على نطاق واسع عبر القارات الأفريقية والآسيوية، ولكنه الآن محصور في الغالب في الأراضي العشبية الجافة المفتوحة في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، حيث يقطن معظمه في محميات طبيعية أو متنزهات.

 

 

ماذا يأكل الفهد الصياد ؟

الفهد الصياد

الفهد الصياد من الحيوانات آكلات اللحوم، لذلك يعتمد على اللحوم للبقاء على قيد الحياة، ويتكون نظامه الغذائي في المقام الأول من الظباء الأصغر بما في ذلك القوقز، والظبي الصخري، وغزال طومسون ، ودويكر، وسوف يتغذى الفهد أيضا على العجول الوحشية وأحيانا على الحيوانات الأصغر بما في ذلك الأرانب والأرانب البرية والطيور.

 

 

كم مرة يشرب الفهد الصياد ؟
تطورت الفهد الصياد للعيش في بيئة شحيحة المياه، ويمكن أن يعيش الفهد الصياد على شرب المياه مرة واحدة كل ثلاثة إلى أربعة أيام.

 

 

هل الفهد الصياد من الحيوانات المنعزلة ؟
إناث الفهد الصياد تعيش منعزلة أي أنها تعيش بمفردها أو مع صغارها، ومع ذلك، يعيش الذكور من الفهد الصياد في مجموعات عائلية صغيرة مكونة من 2-3 أشقاء تعرف بإسم التحالفات.

 

 

ما مدى سرعة الفهد الصياد ؟

الفهد الصياد

الفهد هو أسرع حيوان بري في العالم، حيث يصل سرعته إلى 70 ميلا في الساعة، ويمكن أن تصل عجلة السرعة لديه من 0 إلى 68 ميل في الساعة في ثلاث ثوان فقط، والفهد الصياد هو القطة الكبيرة الوحيدة التي يمكنها الدوران في الهواء أثناء الركض.

 

 

كيف يساعد الذيل الفهد الصياد عند الجري؟
ذيل الفهد الصياد عضلي طويل له شكل مسطح يستخدم لتحقيق التوازن والتوجيه، وذيل الفهد الصياد يعمل أساسا مثل الدفة على متن قارب.

 

 

أين يلد الفهد الصياد ؟

الفهد الصياد

تبدأ الفهود في التكاثر في سن مبكرة، والذكور تصل إلى سن البلوغ في العام الأول والإناث في العام الثاني من العمر، ولا يوجد موسم تزاوج محدد وسوف تتزاوج الفهود مع العديد من الأفراد طوال حياتها، ولا تبقى ذكور الفهد الصياد مع الإناث بعد التزاوج، ولا تلعب أي دور في تربية الصغار، وإناث الفهد الصياد من ناحية أخرى هي الأم الحنون الراعية لصغارها والمتفانية، وبعد الحمل الذي يصل إلى مدة ثلاثة أشهر تلد إناث الفهد الصياد من 2 إلى 8 أشبال في مكان منعزل مثل نتوء صخري أو منطقة مستنقعية ذات عشب طويل القامة، والأشبال عرضة للحيوانات المفترسة، والكثير منهم لا يعيشون في السنة الأولى، وفي البداية، تترك الأمهات الأشبال مختبئين أثناء الصيد، ولكن الأشبال سيبدأون مرافقتها بعد حوالي ستة أسابيع.

 

 

ما مدة بقاء الأشبال مع أمهاتهم؟
تقضي إناث الفهد الصياد وقتا طويلا في رعاية الأشبال وتعليمهم مهارات البقاء الأساسية مثل الصيد، والأشبال عادة تبقى مع أمهاتهم لمدة سنة ونصف إلى سنتين.

 

 

هل الفهد الصياد مهدد بخطر الإنقراض ؟

الفهد الصياد

تم تصنيف الفهد الصياد على أنه عرضة لخطر الإنقراض من خلال القائمة الحمراء للأنواع المهددة بالانقراض التابعة للإتحاد الدولي لحفظ الطبيعة، مع وجود ما يقرب من 10000-12000 فهد في البرية، والفهد الصياد هو أكبر القطط في أفريقيا المهددة بالانقراض.

 

تاريخيا، تم صيد الفهد الصياد بحثا عن فرائه، لكن اليوم من بين أكبر التهديدات التي تواجه بقاءه هي فقدان الموائل والتنافس على الموارد، وتتطلب الفهود مساحات واسعة من الأرض للبقاء على قيد الحياة، وبالتالي فإن زيادة المستوطنات البشرية وبناء الطرق في بيئتها يعرضها للخطر.

مقالات مميزة :