10 من حيوانات القطب الجنوبي بالصور

على الرغم من وجود بعض من أقسى الأنماط المناخية الباردة على هذا الكوكب في هذه المنطقة، إلا أن القارة القطبية الجنوبية تزدهر بالحياة البرية الفريدة لنظمها الإيكولوجية، ويتم تكييف هذه حيوانات القطب الجنوبي بشكل جيد للبقاء على قيد الحياة في هذا الطقس القاسي، والتكاثر بشكل حيوي فيه، كما يسهل الإفتقار إلى التنمية البشرية في القارة المتجمدة إلى إزدهار حيوانات القطب الجنوبي، ومع ذلك، فإن الإحترار العالمي وعوامل تغير المناخ الأخرى تتسبب في خسائر متزايدة.

 

 

1- بريون القطب الجنوبي :

بريون القطب الجنوبي من حيوانات القطب الجنوبي

يطلق عليه أيضا إسم بريون الحمامة، وهو عبارة عن طائر بحري له ريش أعلى جسمه باللون الأزرق الرمادي، وأسفل البطن من الحلق إلى ريش الذيل معظمه باللون الأبيض، ولديه منقار رمادي فاتح ومنحني على الحافة، في حين أن الجبهة مستديرة ولديه أرجل سوداء اللون، وبريون القطب الجنوبي لديه أجنحة يتراوح طولها ما بين 80 و 91 سنتيمترا، ويزن 440 جراما، ويبلغ طول الجسم 35 إلى 42 سنتيمترا.

 

ويتم توزيع طيور البريون في القارة القطبية الجنوبية، والجزر مثل جورجيا الجنوبية، وسكوت، وساندويتش الجنوبية، وجنوب أوركني، وجنوب شيتلاند، وماكواري، وأوكلاند، وهيرد، وكروزيت، وكيرجويلين، وطائر البريون من حيوانات القطب الجنوبي الإجتماعية، وتعيش في قطعان بالآلاف في تلك الجزر، وتعتبر القشريات مثل والسمك الصغير جزءا من نظامه الغذائي، ويضع بريون القطب الجنوبي بيضة واحدة في شهر ديسمبر ويتم احتضانها لمدة 45 يوما، وبعد 45 إلى 55 يوما تفقس البيضة، ويترك الصغير لينمو بشكل مستقل، ويبلغ عمر بريون القطب الجنوبي ما بين 15 إلى 20 عاما.

 

 

2- الحوت القاتل :

الحوت القاتل من حيوانات القطب الجنوبي

الحوت القاتل أو أوركا هو حيوان ثديي يعيش في المحيطات آكل اللحوم، وأكبر عضو في عائلة الدلافين، ويبلغ أقصى طول للذكر 9.8 متر، والإناث 8.5 متر، والصغير 2.4 متر، والحوت القاتل لديه أسنان بحجم 4 بوصات، ويزن الذكور 10000 كيلوجرام، والأنثى 7500 ، والصغير 180 كيلوجرام من ربلة الساق ، وله جسم أسود ضخم، وبطن بيضاء، ورقعة بيضاء فوق وخلف العين، وبقعة رمادية خلف الزعنفة الظهرية.

 

ويتكون نظام الحوت القاتل الغذائي من الفقمات وأسود البحر والطيور والسلاحف وأسماك القرش والحبار والحيتان ورأسيات الأرجل والأسماك، وموطنه هو المحيطات ذات الماء البارد في القطب الجنوبي والنرويج وألاسكا وشمال المحيط الأطلسي والمحيط الهادئ، ويبدأ البلوغ لدى الذكور عند 15 عاما، ولكن في سن 21 عاما فقط ينضجون جسديا ليتزاوجوا، وتبدأ مرحلة النضج لدى الإناث في سن المراهقة المبكرة، وهو من حيوانات القطب الجنوبي الإجتماعية ، ويسافر في مجموعات تسمى القرون مع 5 إلى 30 حوت أو أكثر، ويمكنه السباحة بسرعات تصل إلى 54 كيلومترا في الساعة.

 

 

3- بطريق أديلي :

بطريق أديلي من حيوانات القطب الجنوبي

طائر البطريق أديلي هو من حيوانات القطب الجنوبي المهاجرة ويحمل اسم زوجة المستكشف الفرنسي لأنتاركتيكا دومون دورفيل، وينتشر في جميع أنحاء القارة القطبية الجنوبية، والجزر الجنوبية مثل جنوب شيتلاند، وجنوب أوركني، وساندويتش الجنوبية، وبوفتويا، ويزن طائر البطريق أديلي 5.4 كيلوجرام، والإناث 4.7 كيلوجرام، والبطريق البالغ يصل إلى حوالي 70 سم طولا، وعند النضج الكامل يكون البطريق لديه رأس أسود مع حلقات بيضاء حول كل عين، وعلى المنقار الأحمر.

 

وبطريق أديلي لديه ظهر أسود مع ريش يميل إلى الأزرق، وصدر أبيض، والقدمان رمادية اللون، والنظام الغذائي الأساسي في هو الكريل والأسماك الصغيرة والحبار ورأسيات الأرجل، وللحصول على الطعام يغوص على بعد 175 مترا في الماء، وهو سباح ماهر، وطيور البطريق أديلي اجتماعية وتتولد في مستعمرات يصل عددها إلى الآلاف، ويتناوب كل من طيور البطريق أديلي من الذكور والإناث في احتضان البيض، ويبدأ النضج الجنسي من 3 إلى 6 سنوات، ويمكن أن يعيش في المتوسط 20 عاما في البرية.

 

 

4- خيار البحر :

خيار البحر من حيوانات القطب الجنوبي

خيار البحر أيضا من حيوانات القطب الجنوبي، وجسمه يشبه الخيار مع مخالب صغيرة مثل الأقدام الأنبوبية للحركة والتغذية، وخيار البحر لديه العديد من الألوان منها الأحمر، والأخضر الداكن، والأسود، ويتراوح طوله من أقل من بوصة إلى أكثر من 6 أقدام، ويعيش خيار البحر في قاع البحر، أو في بعض الأحيان يتم دفنه، وبالتالي فهو يعتبر دودة البحر، ولا تزال أنواع خياريات البحر الأخرى العائمة تطفو على البحر، وتتحرك في التيارات، ويتغذى على الطحالب واللافقاريات المائية وجزيئات النفايات البحرية.

 

وتم العثور على خيار البحر في جميع النظم الإيكولوجية البحرية في هذا الكوكب تقريبا، ويظهر خيار البحر صفات جنسية وغير جنسية، وفقا للاتحاد الوطني للحياة البرية، وتطلق الإناث البيض في الماء، ويتخصب عند ملامسة الحيوانات المنوية التي يطلقها الذكور، ولكي يعمل هذا الإنجاب، يجب أن يكون العديد من الذكور والإناث معا في مكان واحد، ويعيش خيار البحر من 5 إلى 10 سنوات، وعندما يتعرض للتهديد يقوم بضخ الخيوط اللزجة كفخ لأعدائه أو حتى تشويه جسده، ويجدد أجزاء الجسم المفقودة في وقت لاحق.

 

 

5- الدوارات :

الدوارات من حيوانات القطب الجنوبي

الدوارات هي عوالق صغيرة مجهرية تزدهر على التربة الرطبة والمياه العذبة والمياه المالحة والبيئات البحرية، ويوجد حوالي 2000 نوع من الدوارات، ويتراوح حجمها عموما من 0.1 إلى 1 ملليمتر على الرغم من أن بعضها يصل إلى 2-3 ملليمترات، وتتغذى على الطحالب الدقيقة وهي طعام للأسماك والمحار والشعاب المرجانية وغيرها من الكائنات المائية، ونظرا لإرتفاع معدلاتها الإنجابية وأهميتها الغذائية.

 

تستخدم الدوارات في تربية الأحياء المائية وحدائق الأحياء المائية، وهي من حيوانات القطب الجنوبي التي لديها أسلوب حياة انفرادي والبعض الآخر يعيش في مستعمرات نشطة، وتعيش الدوارات أيضا في قيعان البحيرة والأنهار والجداول، ومحطات معالجة مياه الصرف الصحي، وتنمو على قشريات المياه العذبة، وموطن الدوارات الأصلي لأنتاركتيكا هو فيلودينا الصخرية الحمراء، وخلال الصيف وجدت بكميات كبيرة في قيعان المحيطات وبرك السباحة.

 

 

6- الحوت الأزرق :

الحوت الأزرق من حيوانات القطب الجنوبي

الحوت الأزرق من حيوانات القطب الجنوبي، وباعتباره واحد من أكبر الحيوانات على وجه الأرض، فإن الحمية الرئيسية للحوت الأزرق هي الكريل والقشريات واحدة من أصغر المخلوقات المائية، والحوت الأزرق يأكل يوميا ما بين 2 إلى 4 أطنان، ويبلغ طول الذكر 29 مترا والإناث 33 مترا، ويبلغ طول الصغير 7 أمتار، ويبلغ وزن الحوت الأزرق الذكر 150 ألف كيلوجرام، ويبلغ وزن الأنثى 180 ألف كيلوجرام، ويبلغ وزن الصغير 2700 كيلوجرام، ويمثل رأس الحوت الأزرق ما يصل إلى ربع طول جسمه، ويحتوي على جسم ممدود منقوش عليه بقع زرقاء شاحبة على ظهره، والجانب البطني شاحب أو أبيض في بعض الأحيان، ولكنه يبدو أصفر بسبب طبقة الطحالب.

 

ورأس الحوت الأزرق واسع وطويل، وعلى شكل حرف U، ويحتوي على فتحتين تنفخان المياه حتى 9 أمتار في الهواء، وتوجد الحيتان الزرقاء في شمال المحيط الهادئ والمحيط الأطلسي، وجنوب المحيط الهندي الشمالي، وفي المحيطات يسبحون في مجموعات صغيرة، وفي الغالب يسبح وحده أو في أزواج، وخلال فصل الصيف يقضي الوقت في التغذية في المياه القطبية، ثم يهاجر نحو خط الاستواء في بداية فصل الشتاء، وتبدأ مرحلة النضج الجنسي للحوت الأزرق من 6 إلى 10 سنوات ، ويتراوح متوسط العمر بين 80 و 90 عاما في المحيط .

 

 

7- طائر النوء الثلجي :

طائر النوء الثلجي من حيوانات القطب الجنوبي

طائر النوء الثلجي هو نوعان مختلفان من الطيور البيضاء ذات عيون داكنة، ومنقار أسود، وأقدام رمادية مزرقة وهي من حيوانات القطب الجنوبي، ويتراوح وزنه ما بين 260 إلى 460 جراما، ويبلغ طوله من 30 إلى 40 سنتيمترا وطول جناحيه من 75 إلى 95 سنتيمترا، وتعد الأسماك والحبار والرخويات والكريل وجيفة الفقمات والحيتان والبطاريق جزءا من نظامه الغذائي، وتتواجد مجموعات طيور النوء الثلجيى في معظمها في قارة أنتاركتيكا والجزر المحيطة بأنتاركتيكا وكذلك جزر جورجيا الجنوبية وبوفويتويا وساندويتش الجنوبية وجزر أوركني الجنوبية، حيث تقع على المنحدرات كمستعمرات، ولتجنب الفريسة يمكن أن يطير فوق الماء أو محلقا على إرتفاعات، ويمكن أن يعيش لمدة تصل إلى 20 عاما، ومتوسط سن النضج الجنسي هو سبع سنوات ، وفقا لمشروع إقليم المناطق الباردة.

 

 

8- الحبار العملاق :

الحبار العملاق من حيوانات القطب الجنوبي

الحبار العملاق هو حيوانات القطب الجنوبي المفترس كبير الحجم يعيش في أعماق البحار ويصل طول جسمه ومخالبه إلى 14 مترا، ويزن حوالي 500 كيلوجرام، ولديه ثمانية أذرع يتراوح طولها بين 0.85 و 1.15 متر، واثنين من المجسات يبلغ طولهما حوالي 2.1 متر، ويحتوي الحبار العملاق على خطافات دوارة لتمسك بالفريسة، ويتكون نظامه الغذائي من الأسماك مثل أسماك باتاغونيا المسننة والحبارات الأخرى، وجلد الحبار الضخم يميل إلى اللون الوردي المحمر، ولديه عينان أكبر من المخلوقات الأخرى في الكوكب، وذكور الحبار أصغر من الإناث، ويتواجد في المحيطات العميقة للقارة القطبية الجنوبية وجنوب غرب المحيط الهادئ في نيوزيلندا، ويعيش عند 1000 قدم تحت السطح.

 

 

9- فقمة الفهد :

فقمة الفهد من حيوانات القطب الجنوبي

فقمة الفهد هي من حيوانات القطب الجنوبي الثديية آكلة اللحوم، وهي عدوانية وموجود في ساحل القارة القطبية الجنوبية والجزر شبه القطبية الجنوبية وجنوب إفريقيا وأمريكا الجنوبية وأستراليا ونيوزيلندا، ويبلغ وزن فقمة الفهد الذكر ما يصل إلى 300 كيلوجرام، والأنثى تصل إلى 500 كيلوجرام، ويتراوح طول جسم فقمة الفهد الذكور بين 2.8 و 3.3 متر، والإناث من 2.9 إلى 3.8 متر، وعند النضج الكامل، يكون معطفها رماديا فضيا مائل إلى الأسود، والمعطف ذو بقع داكنة، وبطن شاحبة، ولديها زعانف أمامية للسباحة، ورأس الفقمة كبير الحجم، والرقبة طويلة ومرنة وفك مع أسنان نابية طويلة.

 

ويتكون نظامها الغذائي من الأختام الصغيرة والكريل والبطريق والطيور البحرية، وهي تفترسهم بالاختباء تحت الجليد والغوص تحت الماء، وفقمة الفهد تعيش منعزلة أو في أزواج أو مجموعات صغيرة، وتحقق الأنثى مرحلة النضج الجنسي عند 4 سنوات والذكور عند 4.5 عام، ويبلغ متوسط عمر فقمة الفهد من 12 إلى 15 عاما في البرية ، ولكن بعضها عاش لمدة 26 عاما.

 

 

10- بطريق الإمبراطور :

بطريق الإمبراطور من حيوانات القطب الجنوبي

بطريق الإمبراطور هو الأكبر من بين حوالي 17 نوعا من طيور البطريق الموثقة، وعند النضج الكامل، يبلغ إرتفاعه 1.15 متر، ويزن ما يصل إلى 88 رطلا أو 40 كيلوجراما ، وبطريق الإمبراطور لديه بقع الأذن الصفراء التي تتلاشى ومع وجود اللون الأبيض في ريش الصدر والبطن، وريش الظهر والأجنحة رمادية سوداء، ويتكون نظام البطريق الرئيسي من رأسيات الأرجل والسمك والكريل، ويمكن لبطريق الإمبراطور أن يأكل ما بين 2 إلى 3 كيلوجرامات من الطعام، ولكن عندما يحتاجون إلى التسمين للتكاثر، فإنه يأكل ما يصل إلى 6 كيلوجرامات.

 

وينتشر سكان طيور البطريق الإمبراطور في جميع أنحاء القارة القطبية الجنوبية، ويتراوح عددهم بين بضع مئات إلى أكثر من 20.000 زوج، ومن أجل البقاء على قيد الحياة وللحفاظ على الذكور دافئة يتجمعون عن كثب، لأن هذا يقلل من فقدان الحرارة بنسبة تصل إلى 50 %، وطيور البطريق الإمبراطور الذكور تحقق النضج الجنسي عند 5 سنوات والإناث عند 6 سنوات ، ومتوسط عمرهم هو 15 إلى 20 سنة ولكن بعضهم عاش أكثر من 40 عاما.

مقالات مميزة :