يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي

معلومات عن الفهد اسرع حيوان بري في العالم

 الفهد من اسرع الحيوانات البرية في العالم، ويتصف الفهد بجسم نحيل وارجل طويلة مناسبة من اجل السرعة، ويشتهر الفهد باللون البني المائل الى الاصفر مع البقع السوداء في جميع انحاء جسمه، والفهد يتميز عن باقي القطط الكبيرة الاخرى بحجم جسمه الاصغر، والمعطف المرقط، والرأس والاذن الصغيرة، والشرائط السوداء المميزة التي تشبه الدموع والتي تمتد من زاوية العين إلى جانب الأنف.

 

- الفهد والنظام الغذائي :

 

معلومات عن الفهد اسرع حيوان بري في العالم

الفهد

الفهد اساسا يتغذى على الغزلان، والعجول البرية، والظباء، والحيوانات ذات الحوافر الصغيرة.

 

- عدد الفهد الموجود بالعالم :

في عام 1900، كان عدد افراد الفهد المنتشر في العالم أكثر من 100 الف فهد عبر نطاقه التاريخي، واليوم وصل عدد الفهد المنتشر في العالم حوالي (10- 12) الف فهد في البرية الموجودة في أفريقيا، وفي إيران، وهناك حوالي 200 فهد يعيشون في مجموعات صغيرة معزولة.

 

- موطن الفهد :

تاريخيا وجد الفهد في جميع أنحاء أفريقيا وآسيا من جنوب أفريقيا إلى الهند، وهو الآن مقصور على أجزاء من شرق ووسط وجنوب غرب أفريقيا وجزء صغير من إيران.

 

- سلوك الفهد :

 

الفهد يضرب فريسته بعنف ويطرحها ارضا، ويقوم الفهد بقتل الفريسة من خلال العضة الخانقة من الرقبة، ويجب ان يأكل الفهد الفريسة بسرعة قبل ان يفقد الفريسة التي قتلها من خلال الحيوانات آكلة اللحوم الاكبر والاكثر عدوانية.

 

الفهد من الحيوانات التي تعيش منفردة عادة، واحيانا يعيش ذكر الفهد في مجموعات صغيرة من الاشقاء في نفس المنطقة، وانثى الفهد عموما ترعى اشبال الفهد الصغار لمدة سنة تقريبا من ولادتها.

 

معلومات عن الفهد اسرع حيوان بري في العالم

الفهد

- تكاثر الفهد :

موسم تزاوج الفهد طوال العام، وتصل مدة حمل انثى الفهد حوالي ثلاث اشهر، وتلد انثى الفهد حوالي (2- 4) اشبال من الصغار، واشبال الفهد تميل لونها الى اللون الدخاني مع الشعر الطويل الصوفي، والتي تسمى بالعباءة او الوشاح والموجودة لاسفل ظهرها، ويعتقد ان وظيفة هذا الوشاح هو تمويه الاشبال في العشب، واخفائها من الحيوانات المفترسة، والفهد الام تحرك الاشبال الصغيرة الى اماكن جديدة للاختباء كل بضعة ايام، وعندما تتم الاشبال عمر من (5- 6) اسابيع فإن الاشبال تتابع الام والبدء في تناول طعام الفريسة التي قتلتها الام.

مقالات مميزة :