هل تستطيع السلحفاة البحرية قتل أسماك القرش البيضاء الكبيرة؟

قد تكون أسماك القرش البيضاء الكبيرة مفترسة شرسة، ولكن إحدى هذه الأسماك العملاقة بالغت في تقدير قدراتها على الصيد عندما سحقت سلحفاة بحرية ثم اختنقت حتى الموت، وفقا لصياد سمك التونة بالقرب من اليابان الذي وصف الحادث، ومن المحتمل أن تكون هذه الواقعة نادرة، لأنه على الرغم من أنه نادرا أن تختنق أسماك القرش البيضاء الكبيرة بسبب فريسة، إلا أنه من النادر أيضا أن تختنق وجبتها من السلحفاة البحرية، وهذا ليس لأن السلاحف البحرية لا تهزم بسهولة، ولكن ذلك لأن الزواحف جيدة بشكل إستثنائي في تجنب أسماك القرش البيضاء الكبيرة.

 

السلاحف البحرية عندما تعرف أن أسماك القرش البيضاء موجودة، وأن أسماك القرش البيضاء تقترب منها، فإن لديها هذا السلوك حيث ستدير ظهورها وستوجه صدفتها نحوها وتذهب جانبيا، مما يجعل من الصعب حقا على أسماك القرش البيضاء سحق السلحفاة.

 

عادة ما تكون هذه الخدعة الجانبية كافية لردع أسماك القرش البيضاء الكبيرة من قضم السلاحف البحرية، وقال الباحث إن السبيل الوحيد لإصابة أسماك القرش البيضاء السلحفاة البحرية هو التسلل على واحدة منها، وإذا لم تهتم السلحفاة، أو إذا كانت السلحفاة مريضة أو مصابة، فهذه النهاية بالنسبة للسلحفاة، وقد كتب الصياد جريج فيللا عن الحادث الذي وقع في موقع الفيس بوك بتاريخ 19 أبريل (إلى جانب صور العملاق) ، قائلا، سمعت ثرثرة على الراديو بوجود أحد أسماك القرش البيضاء تسبح وفي فمها سلحفاة بحرية كبيرة، وبدأ الناس في المزاح حول هذا الموضوع، لذلك لم أهتم به كثيرا.

 

أسماك القرش البيضاء

 

في اليوم التالي، تم العثور على سمكة القرش ميتة بالقرب من مستقبلات الطعم، ومتشابكة في بعض شباك الصيد، وقال فيللا النقباء الذين قابلتهم، والذين شاهدوا سمكة القرش الأبيض في اليوم السابق قالوا إنها بدت قريبة من الموت، لأنها لا تستطيع طرد السلحفاة العملاقة من فمها، وبمجرد أن تصبح الفريسة عالقة في حناجرها ، فإن أسماك القرش البيضاء يصبح لديها ملاذ ضعيف، وهذا لأنها لا تستطيع التحرك للخلف لإستخراج الأشياء، وليس لديهم أيدي لسحبها.

 

ليست السلاحف فقط هي التي يمكن أن تقتل أسماك القرش البيضاء، ولكن هناك أيض الأسماك المنتفخة التي قد تتغذى عليها أسماك القرش البيضاء، وهي أسماك شائكة، ويمكن أن تضخم نفسها في المياه وأن تسد فم أسماك القرش البيضاء بالكامل، والتي يمكن أن تمنع أيضا تدفق المياه فوق خياشيمها.

 

قال أندرو نوسال، أستاذ مساعد في علوم البيئة والمحيطات، إن أسماك القرش البيضاء هي من بين الأنواع القليلة التي يجب أن تسح لتتنفس، وتبقي أفواهها مفتوحة، مما يسمح لمياه البحر العذبة الغنية بالأكسجين بالتدفق داخل الخياشيم وفوقها، جامعة سان دييغو ، وأي شيء يعيق هذا التدفق في اتجاه واحد يمكن أن يتسبب في اختناق القرش وموته، وقال نوسال إنه من المفاجئ أن نسمع عن أسماك القرش البيضاء الكبيرة يأكل سلحفاة بحرية، لأن أسماك القرش النمر هي التي لها أسنان منحنية ومتميزة بشكل فعال للغاية في اختراق اللحم والعظام والمواد الصلبة الأخرى مثل أصداف السلاحف، وقال نوسل لمجلة علوم الحياة أن السلاحف البحرية أقل شيوعا في وجبات أسماك القرش البيضاء.

 

ومع ذلك، من المعروف أن أسماك القرش البيضاء الكبيرة تخنق الفرائس الأخرى، بما في ذلك فقمات الفيل، وقال ديفيد إبيرت، عالم القرش ومدير مركز أبحاث القرش المحيط الهادئ في مختبرات موس لاندنج البحرية في كاليفورنيا لايف ساينس، حتى أن هناك سمكة قرش غرينلاند قد إختنقت بسبب موظ الغزال الأمريكي الضخم.

مقالات مميزة :