10 حقائق عن حيوان الكسلان أبطأ الحيوانات في العالم

يبدو أن حيوان الكسلان هو حيوان ذو شخصية للجميع، فهو يأكل وينام ويتسكع في الأشجار طوال اليوم، ويمارس أعماله دون رعاية في العالم، أو على الأقل هكذا يبدو، وكما يتضح، هناك العديد من الأسباب الوجيهة التي تجعل حيوان الكسلان بطيئا للغاية، والكسل ليس أحدها، وإليك 13 شيئا يجب أن تعرفها عن أبطأ حيوان في العالم.

 

1- حيوان الكسلان ثنائي وثلاثي الأصابع ليست كلها متماثلة :

حيوان الكسلان

حيوان الكسلان الصغير اللطيف في الصورة أعلاه هو حيوان كسلان ذو إصبعين، حيث يوجد منه نوعان ينتميان إلى عائلة عظيمات المخالب، ومن ناحية أخرى تعد الأنواع الأربعة من حيوان الكسلان ثلاثي الأصابع جزءا من عائلة الكسلانيات بطيئات الأرجل، والمجموعتان مجرد أقارب بعيدون ولديهما بعض الإختلافات الملحوظة بينهما، وبينما تنشط أنواع حيوان الكسلان ثلاثية الأصابع في النهار إلا أن الكسلان ثنائي الأصابع كائنات ليلية، وحيوان الكسلان ثلاثي الأصابع أصغر وأبطأ من نظائره ذو الأصابع الثنائية.

 

2- أنواع حيوان الكسلان لديهم جميعا ثلاثة أصابع على الرغم من ذلك :
الأسماء المستخدمة لتمييز أنواع حيوان الكسلان تسمية خاطئة إلى حد ما، فجميعهم لهم ثلاثة أصابع في كل طرف خلفي، والفرق الحقيقي ينطبق على الأصابع في أطرافهم الأمامية، فهناك عائلة واحدة لديها مخلبان والأخرى لديها ثلاثة مخالب، ولتجنب الإرتباك بدأت بعض المؤسسات في تسميته حيوان الكسلان ثنائي الأصابع وثلاثي الأصابع.

 

3- حيوان الكسلان مرتبط بكسلان الأرض العملاق المنقرض :

حيوان الكسلان

تطور حيوان الكسلان ثنائي الأصابع وثلاثي الأصابع من حيوان الكسلان الأرضي العملاق المنقرض، والذي كان يزن أكبره عدة أطنان ويبلغ ارتفاعه حوالي 12 قدما، وقد انقرض كسلان الأرض العملاق منذ حوالي 10000 عام، ويرجع ذلك على الأرجح إلى الصيد من قبل البشر الأوائل.

 

4- حيوان الكسلان ضعيف البصر :
لا يعرف حيوان الكسلان تماما بحواسه الحادة وهذا ينطبق بشكل خاص على بصره، فلا يستطيع حيوان الكسلان ثلاثي الأصابع الأم أن تكتشف طفلها من على بعد 5 أقدام، وقد لوحظ أن حيوان الكسلان الذكور المقاتلون يحاولون ضرب بعضهم البعض من مسافة مماثلة، ويقول العلماء إن السبب في حدوث ذلك طفرة جينية، ويولد حيوان الكسلان ثلاثي الأصابع بدون خلايا مخروطية في عيونه، وهي ضرورية لإكتشاف الألوان، ونتيجة لذلك فإنه يرى الأشياء بالأبيض والأسود وبدقة أقل أيضا، كما أنه يجد صعوبة في التعامل مع الأضواء الساطعة وهي ليست أفضل ميزة يمتلكها كائن نهاري.

 

5- حيوان الكسلان يسبح بشكل مدهش :

حيوان الكسلان

حيوان الكسلان بطئ بشكل مؤلم على الأرض، وإن أرجله الخلفية ضعيفة لذلك يتعين عليه استخدام أذرعه وقوة الجزء العلوي من الجسم لسحب نفسه للأمام، ومع ذلك يمكنهم التحرك بسرعة أكبر بثلاث مرات في الماء، وتجعله أذرعه الأمامية الطويلة سباح ماهر، ويمكنه حبس أنفاسه تحت الماء لمدة تصل إلى 40 دقيقة، وإذا كان هناك جسم مائي قريب فقد يقفز ويستخدمه كإختصار للتنقل في الغابة بسرعة أكبر.

 

6- كسل حيوان الكسلان هو تكتيك البقاء على قيد الحياة :
ليس سرا أن حيوان الكسلان بطيئ، فوقت رد فعله هو ربع سرعة الإنسان، ويتحرك بوتيرة من 6 إلى 8 أقدام في الدقيقة، وفي الواقع، حيوان الكسلان ثلاثي الأصابع هو أبطأ الحيوانات على وجه الأرض حيث يتفوق على الحيوانات البطيئة الشهيرة الأخرى مثل السلاحف العملاقة والقواقع، ولكن بطئه هو سبب عدم موته، حيث يعيش حيوان الكسلان إلى حد كبير على الأوراق.

 

وقد يستغرق الأمر ما يصل إلى شهر حتى تتمكن معدته المكونة من أربعة أجزاء من هضم وجبة واحدة، والخضر الورقية ليست مغذية جدا، لذا يتعين عليه الحفاظ على أكبر قدر ممكن من الطاقة للبقاء على قيد الحياة، وهذا يعني تحركا أقل، على سبيل المكافأة، تساعده حركاته البطيئة على المرور دون أن يلاحظه أحد من قبل الحيوانات المفترسة التي تعتمد على البصر لمطاردة الفريسة مثل الجاغوار والأسلوت والنسور الخبيثة.

 

7- حيوان الكسلان يفعل كل شيء فوق الأشجار :

حيوان الكسلان

حيوان الكسلان كائن شجري، لذلك يقضي كل وقته تقريبا في الأشجار، ويأكل وينام ويتزاوج وينجب وهو معلق رأسا على عقب، وهو إنجاز أصبح ممكنا بفضل تشريحه، ويتم تثبيت أعضائه الداخلية في البطن مما يرفع الوزن بعيدا عن الحجاب الحاجز ويسمح له بالتنفس بسهولة أكبر وبالتالي يستهلك طاقة أقل، وتساعده المخالب ذات الثلاثة بوصات أيضا على الإمساك بالفروع والبقاء معلق فوق أرضية الغابة، وفي الواقع، فإن قدرته الفطرية على التشبث بالفروع قوية لدرجة أنه تم العثور على حيوان الكسلان ميت ومتدلي من الأشجار، مما يضفي معنى جديدا على عبارة قبضة الموت.

 

8- حيوان الكسلان ثلاثي الأصابع فقط يتغوط على الأرض :
نتيجة لعملية التمثيل الغذائي البطيئة يتغوط حيوان الكسلان مرة واحدة في الأسبوع وأحيانا مرة واحدة في الشهر، وغالبا حيوان الكسلان ثنائي الأصابع يتغوط على الأشجار، ولكن الكسلان ثلاثي الأصابع يتبع روتينا غريبا حير العلماء، فعادة ما يشق طريقه إلى أرض الغابة لتخفيف أمعائه، وبمجرد وصوله إلى هناك يقوم برقصة صغيرة أثناء حفر حفرة صغيرة للتغوط بالداخل، وبدون التمويه الذي توفره له أوراق الشجر مظلة الغابة من المرجح أن يلتقط حيوان الكسلان من قبل الحيوانات المفترسة، ويحدث حوالي نصف حالات وفيات الكسلان عندما يكون على الأرض.

 

9- غالبا تنمو الطحالب على فراء حيوان الكسلان :

حيوان الكسلان

الكسلان له علاقة تكافلية مع الطحالب، وأظهرت الدراسات أن الطحالب تنتقل أحيانا من حيوان الكسلان الأم إلى طفلها، وأن النقل مفيد للطرفين لكل من الحيوان والنبات، فيخلق الفراء الطويل للكسلان منزلا مريحا للطحالب التي تمتص بسهولة الماء الذي تحتاجه لتزدهر ويحصل الكسلان على معطف من الفرو الأخضر اللون يتضاعف كتمويه، ويأكل حيوان الكسلان أيضا الطحالب التي توفر مصدرا تشتد الحاجة إليها من العناصر الغذائية.

 

10- حيوان الكسلان ثلاثي الأصابع يمكنه تدوير رأسه بمقدار 270 درجة :
تضع هذه الموهبة الخاصة بحيوان الكسلان ثلاثي الأصابع في نفس فئة العديد من البوم، وفي كلا النوعين يمكن أن تعزى هذه القدرة إلى بنية عظامه، وحيوان الكسلان لديه فقرات إضافية في قاعدة عنقه مما يسمح له بالنظر في جميع الإتجاهات بسهولة، وعلى الرغم من أن حيوان الكسلان ليس جيدا في الدفاع عن نفسه، إلا أنه يمكنهم على الأقل رؤية متى يقترب الخطر.

مقالات مميزة :