فوائد البخار مقابل فوائد الساونا لإنقاص الوزن

ألن يكون رائعًا أن تفقد وزن الماء على الفور قبل التوجه إلى حفلة أو حدث هام، قد حان الوقت لتجربة حمام بخار طويل أو جلسة ساونا لتدليل نفسك، والفرق بين الساونا وغرفة البخار هو أن الأولى عبارة عن جلسة جافة والأخيرة رطبة وكلاهما يجعلك تشعر بالراحة والتجدد، ويمكن أن تساعدك غرف البخار والساونا على إنقاص الوزن، واكتشف فائدة البخار في إنقاص الوزن في هذا المقال.

 

الساونا مقابل البخار :
غرف البخار تشبه غرف الساونا وكلاهما يستخدم العلاج الحراري في غرفة صغيرة مغلقة لفقدان وزن الماء، والفرق الوحيد هو أن الساونا تستخدم الحرارة الجافة من الحجارة الساخنة أو الخشب أو مواقد الغاز بينما تستخدم غرفة البخار الحرارة الرطبة من الماء المغلي، تستخدم الساونا حرارة 82 درجة إلى 90 درجة مئوية مع رطوبة منخفضة، بينما تستخدم غرفة البخار حرارة 37 درجة إلى 48 درجة مئوية مع رطوبة 100٪، ويُزعم أن كل من البخار والساونا يساعدان في زيادة الدورة الدموية وإطلاق السموم من الجسم للمساعدة في إنقاص الوزن.

 

كيف تساعد الساونا وغرفة البخار على إنقاص الوزن ؟
يعتبر العلاج بغرفة البخار وسيلة رائعة لإزالة السموم يفتح البخار المسام ويعزز قدرة الجسم على التخلص من السموم من خلال العرق، فكلما زاد تعرقك، زاد وزن الماء الذي تفقده، وفقدان 1 لتر من الماء عن طريق العرق يؤدي إلى فقدان 1 كجم من الوزن، وأن فقدان كتلة الجسم نتيجة استخدام الساونا يكون أكبر لدى الأفراد الذين يعانون من زيادة الوزن مقارنة بنقص الوزن والأفراد العاديين.

 

ووجدت دراسة أخرى أن ممارسة الرياضة مع الساونا تساعد في تقليل وزن الجسم لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة، ومع ذلك، من المهم ملاحظة أن جلسة الساونا أو البخار لمرة واحدة ليست فعالة لفقدان الوزن ويساعد اتباع نظام غذائي متوازن مع نظام تمارين و 10-12 جلسة من الساونا على تحسين تكوين الجسم بشكل عام، وجلسة الساونا لمدة ساعة مرتين في الأسبوع لمدة 7 أيام لا تقلل من وزن الجسم فحسب، بل تزيد أيضًا من معدل الأيض بنسبة 25٪ -33٪.

الساونا

غرفة البخار مقابل الساونا لإنقاص الوزن :
تستخدم كل من غرفة البخار والساونا العلاج الحراري لإرخاء الجسم والعقل والروح، ويساعدك استخدام غرفة البخار بعد التمرين على التعرق كثيرًا، وبالتالي إطلاق المزيد من السموم.

 

ومن ناحية أخرى، فإن الجلوس في الساونا يشبه المشي على جهاز المشي فتجعل الحرارة الجافة ضخ قلبك أكثر صعوبة لتوزيع المزيد من الدم، مما يخلق تأثيرًا للقلب، ويمكنك الاختيار بين غرفة البخار والعلاج بالساونا لفقدان الوزن، اعتمادًا على راحتك وإمكانية الوصول وابدأ ببطء واقضي من 10 إلى 15 دقيقة في أي منهما لتفقد بعض الوزن، والآن، دعنا نتفقد الفوائد الصحية الأخرى لغرفة البخار والساونا إلى جانب وزن الجسم.

 

فوائد غرفة البخار والساونا :

1- تحسين صحة القلب والأوعية الدموية :
قد يؤدي العلاج بالبخار أو الاستخدام المتكرر للساونا إلى تحسين صحة القلب والأوعية الدموية، ووجدت دراسة أجريت في بولندا أن أسبوعين من جلسات الساونا المتكررة تساعد في تقليل إجمالي مستوى الكوليسترول والدهون الثلاثية كما أنه يساعد على تحسين مستويات الكوليسترول للوقاية من اضطرابات القلب والأوعية الدموية، ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من البحث لإقامة علاقة مباشرة بين جلسات البخار والساونا وتحسين صحة القلب والأوعية الدموية.

 

2- خفض ضغط الدم :
قد تساعد جلسات الساونا المتكررة في تحسين الدورة الدموية وتقليل مخاطر ارتفاع ضغط الدم، والعلاج المنتظم بالساونا يزيد من معدل ضربات القلب ويحسن الدورة الدموية وبالتالي يقلل من ضغط الدم، ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لتوضيح آثار الإستحمام بالساونا على نظام القلب والأوعية الدموية.

 

3- يحفز جهاز المناعة :
الأشكال المختلفة للمعالجة المائية، الجافة والرطبة، فعالة في تقوية جهاز المناعة وحمام الساونا يزيد من عدد خلايا الدم البيضاء في الجسم مما يحفز جهاز المناعة، ووجدت دراسة أجريت في النمسا أن الاستحمام بالساونا بانتظام يقلل من الإصابة بنزلات البرد، ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لإثبات هذا بشكل قاطع.

 

4- يخفف تيبس المفاصل :
يقال إن ساونا الأشعة تحت الحمراء فعالة في تخفيف تصلب المفاصل، ووجدت دراسة أن هذا النوع من الساونا يساعد في تقليل الألم والتصلب والإرهاق لدى الأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي والتهاب الفقار المقسط، وذكرت دراسة أخرى أن العلاج الحراري مهم لتخفيف تصلب المفاصل وتعزيز مرونة العضلات والأربطة وقد يساعد أيضًا في تقليل الإصابات الرياضية.

 

5- يقلل من التوتر :
قد تكون جلسات غرفة البخار والساونا فعالة في تقليل التوتر والإكتئاب والقلق، ووجدت دراسة أن ارتفاع حرارة الجسم بالكامل (العلاج الحراري) لديه القدرة على أن يصبح علاجًا آمنًا وسريع المفعول مضادًا للاكتئاب وتخفيف التوتر مع فوائد علاجية طويلة الأجل، كما أن الاستحمام بالساونا يريح عقلك وجسدك وروحك لتحسين أعراض الاضطرابات النفسية مثل الاكتئاب والقلق والتوتر.

 

6- يحسن وظيفة الجهاز التنفسي :
استنشاق البخار يزيل انسداد الأنف ويقلل من الصداع ووجد تقييم مستقبلي محكوم للعلاج بالبخار أنه فعال في تقليل الضائقة التنفسية لدى الأشخاص المصابين بالتهاب القصيبات، واستنشاق البخار يفتح الغشاء المخاطي للتجويف الأنفي ويساعد هذا الشخص على التنفس بعمق، مما يخفف من أعراض الجيوب الأنفية المتكررة.

 

7- تقليل وجع العضلات :
يعد العلاج بغرفة البخار طريقة ممتازة لتقليل وجع العضلات بعد التمرين، ووجدت دراسة أن حمام البخار بعد التمرين أو العلاج بالساونا يزيد من تدفق الدم في الأنسجة العميقة، وبالتالي يقلل من وجع العضلات وعلى الرغم من أن غرف البخار والساونا توفر العديد من الفوائد الصحية، إلا أنها تأتي أيضًا بنصيبها العادل من المخاطر.

 

مخاطر استخدام غرفة البخار أو الساونا :

1. العلاج بالساونا أو البخار لأكثر من 20 دقيقة يسبب لك التعرق أكثر، وهذا يمكن أن يؤدي إلى الجفاف وارتفاع الحرارة (زيادة في درجة حرارة الجسم)، وخاصة في الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن.

2. تعتبر غرفة البخار موقعًا رائعًا لنمو البكتيريا والجراثيم لأنها حارة ورطبة وهذا يمكن أن يؤدي إلى انتشار العدوى والأمراض.

3. قد تسبب حرارة الساونا شرى على الجلد ناتج عن ارتفاع درجة حرارة الجسم.

 

تحذير: إذا كنت حاملاً أو مرضعة أو تتعافى من الجراحة، فاستشر الطبيب قبل استخدام الساونا أو غرفة البخار، بالإضافة إلى ذلك، إليك بعض الاحتياطات التي يجب عليك اتخاذها عند استخدام غرفة البخار أو الساونا.

 

الاحتياطات التي يجب عليك اتخاذها :
* لا تمدد أي علاج حراري لأكثر من 20 دقيقة.
* تهدئة تدريجيا بعد أخذ حمام بخار / ساونا.
* اشرب كمية كافية من الماء بعد جلسة البخار / الساونا للبقاء رطبًا.

 

وفي النهاية إن أخذ حمام بخار أو ساونا بعد التمرين فعال في تقليل وجع العضلات وكذلك إرخاء عقلك وجسدك وروحك، ومع ذلك، فهو ليس حلاً دائمًا لفقدان الوزن لذا تناول طعامًا صحيًا، ومارس الرياضة بقوة، واتبع أسلوب حياة صحي للحفاظ على لياقتك بالطريقة الصحيحة.

مقالات مميزة :