كيفية إنقاص وزن الماء بسرعة من الجسم

إذا كنت تحتفظ بالسوائل، فقد تتساءل عن كيفية إنقاص وزن الماء بسرعة حتى تتناسق ملابسك بشكل مريح، بالنسبة للشخص العادي تشكل المياه حوالي 70 % من إجمالي وزن الجسم وتحتوي أنسجة العضلات على حوالي 75 % من الماء، بينما تحتوي دهون الجسم على حوالي 50 % من الماء.

 

الإحتفاظ بالسوائل والنظام الغذائي :
يمكن أن يجعلك الإحتفاظ بالسوائل الزائدة أن تشعر بالإنتفاخ والإمتلاء وإذا كان هذا هو الحال بالنسبة لك، فقد يفاجئك أن تعلم أن النظام الغذائي يمكن أن يساهم في إحتباس السوائل بشكل كبير وتتضمن العوامل التي تساهم في إحتباس السوائل ما يلي :

* الملح
* السكر
* نقص البروتين
* الأحماض الأمينية غير كافية أو فيتامينات ب

 

كيفية إنقاص وزن الماء بسرعة وبشكل طبيعي :
إذا استبعد طبيبك حالة طبية وكنت تبحث عن طريقة آمنة وطبيعية لفقدان وزن الماء بسرعة، فهناك أطعمة وأعشاب طبيعية توفر خصائص مدرة للبول، ومع ذلك، على الرغم من أن هذه "العلاجات" لزيادة وزن الماء طبيعية، يجب عليك دائمًا استخدامها بحذر واعتدال.

 

مساعدات مدرة للبول طبيعية :
يمكن أن تعمل العديد من المواد الطبيعية كمساعدات مدر للبول ويقترح المتخصصين تقليل الملح وتناول المزيد من الفواكه والخضروات ووفقًا لمدرات البول الطبيعية فإن مدرات البول الطبيعية الأخرى تشمل ما يلي :

* خل التفاح (يحافظ على مستويات البوتاسيوم)
* الكرفس
* بذور الكرفس
* عصير التوت البري
* الهندباء
* الشاي الأخضر
* شاي أوراق الهندباء (يساعد أيضًا في إزالة السموم والتهابات المسالك البولية)
* الشمرة
* التوت
* نبات القراص
* البقدونس

الماء

الأطعمة المدرة للبول :
يعد تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الماء طريقة أخرى لزيادة التخلص من إحتباس السوائل الزائدة وتحتوي الأطعمة الأخرى على عناصر تعزز أداء الكلى وقد ترغب في تجربة بعض الأطعمة التالية ومنها :

* الخرشوف
* نبات الهليون
* الكرنب
* الجزر
* الخيار
* الخس
* الشوفان
* الطماطم (تساعد أيضًا على التمثيل الغذائي)
* البطيخ
* الجرجير

وإلى جانب هذه الأطعمة، يعد الثوم حلًا لذيذًا آخر إذا كنت تبحث عن كيفية إنقاص وزن الماء بسرعة وتظهر الدراسات التي أجريت على الحيوانات أنه لا يتعلق فقط بالغذاء الطبيعي لأدرار البول، ولكنه يساعد أيضًا في تحلل الدهون.

 

مشروبات مدرّة للبول :
العديد من المشروبات لها أيضًا تأثير مدر للبول ومنها :

* القهوة
* الشاي
* فحم الكوك (على الرغم من أن الكافيين يعمل كمدر للبول، إلا أنه يمكن أن يسبب فسادًا بمستويات السكر لديك ويسبب الإنتفاخ).
ومن المهم أيضًا ملاحظة أن بعض الدراسات تظهر وجود روابط بين الكافيين وزيادة الوزن بسبب زيادة مقاومة الأنسولين.

 

مدرات البول للوذمة :
إذا كان جسمك يميل إلى تراكم السوائل الزائدة، فمن الأفضل أن ترى طبيبك لمعرفة السبب وغالبًا ما توصف مدرات البول لمساعدة أولئك الذين يعانون من وذمة (تراكم السوائل في أنسجة الجسم).

 

الأسباب الطبية المساهمة في الوذمة :
يمكن أن تحدد زيارة طبيبك ما إذا كانت هناك حالة طبية كامنة تسبب الوذمة وعلى الرغم من أن الوذمة يمكن أن تكون غير ضارة إلا أنها من الأعراض الشائعة للحالات الطبية التالية :

* داء الفيلاريات
* إلتهاب كبيبات الكلى
* ضغط الدم المرتفع
* مرض القلب
* أمراض الكلى
* أمراض الكبد بما في ذلك تليف الكبد
* سرطان الغدد الليمفاوية
* المتلازمة الكلوية
* أعراض الدورة الشهرية مثل الإنتفاخ
* الحمل
* حالة الغدة الدرقية

 

ويساعد تناول مدر للبول الجسم على التخلص من احتباس السوائل الزائد، ومع ذلك، إن استخدام مدرات البول بشكل عشوائي عند محاولة إنقاص الوزن يمكن أن يؤدي إلى عواقب وخيمة أخرى مثل الجفاف واختلال التوازن بالكهرباء ونقص البوتاسيوم وقد يؤدي الإفراط في استخدام مدرات البول والملينات الطبيعية إلى اضطراب في الأكل.

 

وضع خطة لإنقاص وزن الماء :
إذا كنت تعاني من أعراض الدورة الشهرية مثل الإنتفاخ والصداع وترغب في إنقاص وزن الماء بسرعة مع الإبتعاد عن مدرات البول الموصوفة، ضع خطة نظام غذائي مع اتباع هذه الإرشادات:

* تجنب الأطعمة السكرية.
* تجنب الملح والأطعمة عالية الصوديوم.
* اشرب الكثير من الماء.
* اشرب شاي الأعشاب.
* تناول كميات صغيرة من الكربوهيدرات النشوية.
* قم بتضمين الأطعمة والأعشاب المذكورة أعلاه وتناول الفواكه والخضروات.

 

ويمكن أن تساعد إضافة هذه الأعشاب والأطعمة إلى نظامك الغذائي في التخفيف من احتباس الماء، ولكن إذا قررت تناول مكمل مدر للبول، فمن المهم أن تفهم أنه لا ينبغي تناولها لأكثر من بضعة أيام وذلك لأن المعادن والعناصر الغذائية الضرورية قد يتم التخلص منها أيضًا من نظامك إلى جانب وزن الماء غير المرغوب فيه وبدلاً من ذلك ضع خطة نظام غذائي صحي تتضمن هذه الأطعمة وتأكد من إضافة التمارين إلى الروتين اليومي.

 

دائما استمع إلى جسمك :
احتباس الماء مزعج، لكن جسمك يرسل لك إشارة أيضًا وسواء كان الأمر يخبرك بتخفيض الملح، أو يرتبط بفترة الدورة الشهرية أو علامة على حالة أكثر خطورة فأنت بحاجة إلى الانتباه والرد على رسالة جسمك وإذا كنت تعاني من الإنتفاخ الذي لا يخفف من التغييرات الغذائية أو المستمرة، فاطلب العناية الطبية لتحديد سببها.

مقالات مميزة :